يرجى تسجيل الدخول للأعضاء و الإشتراك للزائرين لكي يتسنى لكم المشاركة في جميع الأقسام

نتمنى لكم قضاء وقت ممتع بصحبتنا

مع تحيات الإدارة العامة لشبكة منتديات تايغر




 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أسرار العيون .. رواية رومانسية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: أسرار العيون .. رواية رومانسية   السبت 29 مايو 2010, 8:12 am

][®️][^][®️][]%[ الجزء الاول ]%[][®️][^][®️][


: راجو سير بسرعة انا واجد تأخير

راجو : ماما انت كل يوم نفس هذا كلام كل يوم في تأخير

: شب زين والله عطيناك وجه سوق وانت ساكت وبسرعة
في خاطرها " والله انه صادق انا كل يوم اتأخر اسهر ع الماسنجر واتأخر هههههههه بس عادي مادام الدكاترة مدخليني هههههههه والبنات يحسدوني " جلست تدعي ربها وتقرأ المعوذات تحففظفها
وصلت للكلية وهي مستعجلة توقفت عند الشرطيات بأبتسامة تذبح : صباحووو

الشرطيات في نفس الوقت : صباح النور على الحلوين .

الشرطية الاولى : ها يالحلوة انتي متى راح اتوبين واتجين بسرعة

: ههههههههههههههه والله ما أدري بس ما دام الدكاترة مو مانعيني عادي هههههه اقول خلوني اعدل حجابي والحق ع بقية المحاظرة " عدلت حجابها "

:يالله سلام ولا بتأخر زيادة اشوفكم بعدين سلام .

الشرطيات : سلام .

الشرطية الاولى : والله هذي البنت عسل تجنن تخليش تبتسمين من الصبح مو الوجيه الكشرة .

الشرطية الثانية : والله انش صادقة عمرها ماكانت مبوزة البسمة ع طول على وجهها وهي ما شأالله عليها جنان.

الشرطية الاولى: الله يحفضها ويبعد عنها كل شر والاولاد المزعجين اكيد شباب الكلية مو خلينها في حالها .

الشرطية الثانية: امين .


كانت تمشي في ممرات الكلية بسرعة كانت قاعتها في نهاية الكلية مبنى بعيد شوي بس مو منفصل وكانن الممرات فاضية وصوت كعبها مسوي صدى في الممر الكل كان في محاظراته لو جت قبل نص ساعة كانن كل الممرات مزدحمة والازعاج مالي المكان كانت تمشي وهي تدعي ربها كعادتها تدعي لين توصل للقاعة " ربي اني اسألك خير مافي هذا اليوم واعوذ بك من شره ربي استر عوراتي وامن لي روعاتي اللهم ابعد عني الشيطان واصحاب السؤ.... "
وهي تمشي رن جوالها بموسيقه هادية كانت تدور على تيلفونها من الشنطة الي كانت من جوتشي وكبيرة

وما انتبهت للي كان يراقبها من اول من بعيد وهي كانت مندمجة في الشنطة مو لاقية فونها وتيلفونها ماتوقف

اول مالاقت التيلفون وردت : الوووو ماكملت كلامها

الا وتيلفونها طايح وحست بيد تشدها بقوة ويد على ثومها تمنعها من الكلام وثواني الا وهي في مكان مظلم ضيق وتحس بأنفاس الي ماسكها قريبة عند اذنها كانت تدفه وتضربه بقوة بس ماشي فايدة



************************




بعد مرور عدة شهور


في احدى شقق المانيا الساعة 2 الظهر .

: جهاد كل شي جاهز ؟؟؟؟

جهاد : ايه كل شي جاهز اقول الهيثم مين راح يستقبلنا .

الهيثم: خلوود وراح اتصل فيه بعد شوي اذكره بالموعد .

عبدالعزيز: قلت له ما يخبر احد ادري عنه لادار وانا ابي اسويها مفاجئة .

الوليد : تبون اتسون مفاجئة مـــــالــت لو كان انتظر توني اسبوعين ونرد سوى راح اتكون احلى مفاجئة .

الهيثم : لا ياشيخ نحن ما صدقنا على الله وخلصنا وافتكينا وراح انردتريدنا نتظرك اسبوعين انا عن نفسي مستحيل .

الوليد : شب زين مالت عليك من ابن اخت اتقولي مستحيل ها والله صدقوا بعض النا س لما قالوا عنك اناني.

عبدالعزيز : ههههههههههههههههه وانت كنت تأيدهم .

جهاد : ههههههه يابوسيف شكل الكل متفق انك اناني .

الهيتم مصدوم : شب زين الحين انا اناني منو هذولا الناس الي يقولون اني اناني وانت
ياوليدووووووووه تأيدهم.

الوليد: مالك خص وبعدين ليكون انا اصغر عيالك اتقولي وليدوووووه مو كأني خاللك يالي ماتستحي.

الهيثم : هههههههه ونعم الخال مصدق عمرك انت ووجهك قال خال قال هزلت هههههههههه وليكون انت بعد تريدني اقولك ياعمو عزوز ويناظر عبالعزيز .

عبدالعزيز : لالالا مشكور هههههههههه عمو قال ههههههههه.

جهاد: هههههههههه والله انكم تحفة الله يكون في عونك ياهيثم من هالخال وهالعم مع انه عمي زيدة .

الهيثم : والله انك صادق ههههههههه مالت.

عبدالعزيز : عن الهذرة الزايدة هيثم اتصل بخالد وذكره بالموعد وخبره مايخبر احد مع اني شاك في هذا الموضوع.

الوليد : لاتخاف ماظنه خبر احد لاني اليوم كلمت سارة وكانت تسألني متى راح انرد وقلت لها الشهر الجاي والمسكينة صدقت وصارت تتحسر ههههههههههه والله كسرت خاطري.

عبالعزيز: والله اني اشتقتلها مووت فديتها والله ابي اشوف شكلها اول ماتشوفنا بس لحظة ليش كلمتك اليوم وماكلمتني .

الوليد : ههههههه انت الحين اتقارن نفسك فيني والله هزلت ههههههه

عبالعزيز : مالت مصدق عمرك عاد بس صدق ليش ماكلمتني وصار لها يومين ماتفتح الماسن .

الوليد: ايه سألتها قالت الشبكة خربانة واتصلت فيك مرتين وكان تيلفونك مسكر ولما انت اتصلت كانت تصلي عرفت ذلحين السبب .

عبدالعزيز: ايوه فديتها كنت عارف انها ماتفضلك علي هههه انت وشكلك .

الهيثم : مو كأن الجلسة تمحورت حول الدلوعة .

الوليد : شب زين .

عبدالعزيز : الهيثم شكلك اتغار من سارة هههههههههههه .

الهيثم : هذا الي ناقص اغير من هذي الدلوعة معرف على ايش اتحبونها عندكم شيوم و ريم وريماس ولميس .

الوليد : شيوم بعد انموت فيها بس سارة غير اما الريم وريماس ولميس مالي شغل فيهم ولا ايش رايك يا جهاد :

جهاد : انت مالك خص في خواتي بس عزوز بس صح ليش سارة غير عندكم زيود عارفين ليش بس انتم لا.

عبالعزيز : لان سارة غيــــــــــــــر شيمو وريماس والريم اموت فيهم بعد بس سارة ما احس انها بنت اخوي عكسهم احسها صديقتي وقريبة منا واجد وجريئة معانا بعكس البقية الي من صدق احس اني عمهم .

الهيثم : صح بس هذي قبل سنتين اكيد الحين تغيروا البنات ..

جهاد : ماعلينا منهم .

الوليد : ياحظكم راح اترجعون اليوم وكل الشباب قد سبقوكم ماحد باقي الا انا مالت علي .
الكل ضحك عليه ههههههههههه

عبالعزيز : اقول هيموو وجهاد ايش سويتوا مع لينا ونوال

جهاد :هههههههه اسكت ماشفت الهيثم ايش قالهم وانا اكيد معاه والله مساكين صاروا يبكون .

الهيثم : اسكت بس والله كان كلامك صح البنت كان تفكيرها في الحب وانا اعتقدت انه مجرد اخوه لانا في غربة بس وش انقول الله يكون في عونهم بعدين نحن عمرنا ماقلنا لهم كلام حب الا لما نريد نستهبل عليهم وكنت اعتقد انهم يعرفون انا نستهبل بس الاسف الحب اعمى >>> واثق الاخ

جهاد : وكنا انقول لهم انا نحن نعتبرهم مثل اخواتنا بس صدق هيمو الحب اعمى هههههههه .

الوليد وعبدالعزيز يطالعون في بعض ويطالعون في الهيثم وجهاد وعلى طول الهيثم وجهاد جري على غرفتهم لان عزوز والوليد كانوا راح يكبون فيهم العصير الي يشربونه.


الهيثم شاب 25 سنة توه متخرج دكتور اطفال عليه وسامة وثقة في نفسه حنطاوي على ابيض
جسمه رياضي يموت في الكشخة عيونه عسليه على حواجب مرسومات رسم
وهذا الشيء مشهورين فيه شباب العيلة وخشمة مسلول عليه جاذبيه

جهاد 25 سنة توه متخرج هندسة معمارية ولد عم جهاد وصديقه المقرب
اسمر سمار حلو طويل جسمه رياضي زي الهيثم عيونه سود ناعسه وحواجبه مثل عيال عمه بس
حاجبه الايسر مشلوف شوي على الموضة وهذا بسبب جرح قديم مخلي شكله رهيب

عبدالعزيز عم الشباب وولد عم الوليد 26 سنة متخرج ادارة اعمال مزاجي مرة بس مزاجه الاكثر كوول ابيضاني جسمه معتدل عيونه سود مكحلة فيه على خده الايمن غمازة محلياته كثير يحب بنات خوانه بس سارا هذي غير

الوليد خال الهيثم 25 سنه يبقاله اسبوعين ويتخرج هندسة حاسوب حبوب مره وهادي
عليه بياض مصارنة طويل ورشيق عليه عضلات خفيفة وعيونه اخضر عسلي فاتح حنون مرة





يتبع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 31 مايو 2010, 8:22 pm

في بيت بو خالد الساعة 12 بمنتصف الليل

احمد "بوخالد" اصغر خوانه المتزوجين متزوج فاطمة بنت عمه اخت زوجة اخوه محمد عنده خالد 22 سنة وسارة 19 سنة ومحمد 4 سنوات .

كانت في غرفتها منسدحة على السرير وتستمع لاغاني راشد الماجد تحاول تنام من الملل سارة وهي تكلم نفسها : اف والله ماهي عيشة هذي
قاطع تفكيرها نغمة "ياعمري انا فديتك انا" ؟؟ ..... كانت هذي نغمة تيلفونها المخصصة لانسان واحد فرحت لما سمعت النغمة وعلى طول قفزت من السرير و اخذت التيلفون بس قبل ما ترد بوزت وردت من غير نفس : الوو

: هلا بكل الحلا هلا بالغلا هلا بحبيبتي ونور عيني

سارة : اخلص ايش تريد

: افأ سارونة حبيبتي انا زيود حبيبش الي ... قاطعته

سارة : لا والله لك شهر مو مكلمني ولاتطمنت علي حية ولا ميته والحين جاي اتقول سارونة حبيبتي حبتك الجرادة قول امين .

زياد بصدمة :هههههه الله شهر مو كأني قبل يومين مكلمش وبعدين والله كنت مشغول مع ابوي انتي عارفة تجهيزات السفر عشان الرجعة .

سارة بفرح : صدق متى راح اترجعون والله اني مشتاقة لكم مووت

زياد: هههههههههه مو توك زعلانة خلاص رضيتي عشان الرجعة هههه ونحن بعد مشتاقيلش مووت

سارة لا مارضيت بس بما انكم بترجعون قريب راح افكر في الموضوع

زياد : هههههه يالله عاد بلا كلام زايد كيف حالك؟ وايش اخر اخبارك ؟

سارة:وشوي راح تبكي: والله ملانة ومشتاقة لكم كثير زيود انا تعبانة واجد وماحد حاس فيني. " وصارت تبكي "

زياد بخوف : سارة ايش فيش احد مزعلش مريضة وش فيش طمنيني .

سارة : لا بس نفسيتي تعبانة وااجد وملانة موووت اشتقت لأيام زمان لما كنا كلنا مع بعض ما نتفارق وماكنت اجلس في البيت دقيقة والحين انا وحيدة مقابلة هالاربع جدران .

زياد : والله ماعندش سالفة خوفتيني على بالي فيش شيء وطلع كله دلع صدق لما يقولوا عنش مدلعة .

سارة " وهي تبكي " : اقولك نفسيتي تعبانة اتقولي دلع حس فيني يا اخي والله ماحد حاس فيني اصلا كيف بتحس وانت مرتاح مع اصحابك ورحلاتك وسفراتك انت والخبل الي عندي ونسيتوني .

زياد بجدية : سارة أفا عليش انتي مين يقدر ينساش بس انتي قدري ظروفنا نحن كبرنا مو زي اول صارت لنا طلعات مع الشباب واشغال ثانية وعمرنا ما نسيناش والله وبعدين وين خالد وندى وبنات عمي وعمتي وخالي عنش؟

سارة : اسكت بس خالد صار له ثلاث ايام من يوم ماخلص الامتحانات في رحلة مع شلة الانس مالت عليهم واليوم المغرب وصل ونام وقبل شوي طلع كان مستعجل لوين مادري بس كأنه موعد مهم واتأخر عليه وبنات عمي وحدة مثل حال الثورة الي عنك والثانية عند خوالها اما بنت عمتي انت عارف علاقتي معاها والحمدلله راحت رحلة مع عمامها وماشفتها اما ندووش فديتها هي بعد بكرة راح اتخلص امتحانات .

زياد : الله يكون في عونش هههههههههه بس اريد اعرف ليش اختي ثورة وندوش لا وما ظن انه احترام لانها خالتنا .

سارة : لا مو احترام بس فديتها تتصل فيني وتعبرني اما الثورة اختك لا واريدك تقولها اني زعلانه منها واجد وانا من الصبح ادق عليها وما ترد.

زياد: هههههههه الله يهديش انتي عارفة عندها امتحانات وهي ثنوية لازم اتشد حيلها .

سارة: عارفة انها مصرية بس مو لهدرجة ماتلاقي ساعة اتكلمني فيها .

زياد: ههههههه والله انتي شكلش تريدين اتخربين اختي لانها مصرية وانتي يالله بالدفش نجحتي ههههههه.

سارة : تضحك علي حضرتك عارف ماكان مخربني غيرك 24 ساعة متصل وين وصلتي ايش رايش نتوقف هنا الحين راح يخلون كل المنهج ويجابون من هذا الفصل الاخير اكيد لا وانا اصدق كلامك .

زياد :هههه انتي اصلا ما صدقتي احد قالش هذي الكلام وعلى طول نفذتي الكلام ههههههه.

سارة : انا الهبلة يالدب يالله مع لاسلامة .

زياد : ههههههههههههه يالله يالكسلانة مع السلامة ههههه وتصبحين على خير .

سارة : وانت من اهله زيود .

زياد : هلا .

سارة : مكالمتك واجد ريحتني كنت واجد مشتاقتلك الله لا يحرمني منك .

زياد: ولا منك انشالله .وسكر التيلفون بعد ما سكرت سارة .


" سارة بنت دلوعة العيلة لانها البنت الوحيدة لابوخالد واكبر بنت في العيلة تحب الضحك حساسة هي حلوة مرة بشرتها بشرة اطفال بيضاء مثل الثلج بياضها مافي مثله في العيلة لها خدود تجنن شفايفها توتية منفوخة شوي بشكل حلو وفيها غمازات وعيونها عسلي تجذب كل من يشوفهم لهن لمعة خاصة ورموشها كانهم رموش صناعية شعرها كستنائي طويل حرير وهي قصيرة عمرها 19 تدرس في الكلية سنة اولى تصميم " .


انسدحت على السرير كانت مرتاحة من مكالمة ولد عمها وهي منسدحة وتغني مع راشد صارت تتذكر ايام زمان رجعت بها الذاكرة


قبل 8 سنوات


: ايش رايك ياخلووود؟

خالد منصدم: سويييييرة وش امسوية في عمرش لايكون ناوية اتخرجين بهذي الشكل

سارة : احم احم قولي ايش رايك مو ولد حليوو

خالد:ههههههه الا يشرد مليون قبيلة هههههه

سارة ومبوزة: الله يسامحك.

خالد : لاتزعلين الاملك جمال راح اترقمين اليوم مليون بنت .

سارة : ههههههههههههه هذي الكلام الزين .

خالد : بس من وين ليش هذي الثوب الي ع طولش لحظة لحظة ليكون ... تقاطعه

سارة: ايوة مين قصير فيكم مثلي غير زيوود.

خالد : ههههههههههههه وكيف قدرتي عليه.

سارة:هههههههههه هو اصلا ما يدري اني اخذته ولاداري عن شي.

خالد موفاهم شي: كيف يعني اخذتيه من غير اذنة يعني صرقتيه.

سارة مو انا الي اسرق بس مع عقلي المدبر عرفت كيف اجابه .

خالد: كيف ياصاحبة العقل المدبر ؟

سارة :هههه امس لما كان عندا كان لابسه وكان معي جلاس ماي ركضت عند عمي كاني اريد اكلمه عشان ماحد يلاحظ اني متعمدة بس وزيود عرف اني متعمدة بس مايدري ليش لما كبيت الموية عليةهههههههههه وامي قالت لزيوود المسكين ينزع القميص ويعطيه للخدامة عشان تغسلة ويلبس شي من عندك عرفت اشلون .

خالد:هههههههههههه مسكين عرفت الحين السالفة لما سألته ليش لابس ملابسي قال اختك الهبلة ان ماوريتها ههههه والله انش داهية وهذي وانتي صغيرة ايش بتسوين لما اتكبرين ماقول غير الله يعينا.

سارة :يالله عن كثر الكلام انا اليوم مو سارة انا اليوم احم احم (وهي اتحاول اتخشن صوتها) ريان .

خالد: ههههههههههههههههههههههه خلاص ما اقدر ارحميني هههههههههه بطني باموت دحوم هههههه.

سارة هههههههههههه ايش فيك وابي اروح عند عمامي اسوي فيهم مقلب وابي اروح عزيمة الهيثم بهذي اللبس .

خالد : اتسوين في عيال عمي مقلب الحين اوكي بس اتحضرين العزيمة لااا لا واكيد امي ماراح ترضى .

سارة بدلع : خلوووووود حبيبي ارجو وووووووك وماحد راح يعرفني.

خالد: لاوالله ماحد راح يعرفش غبين منش .

سارة : باسوي معاك اتفاق موافق

خالد: عطيني الاتفاق وبافكر في الامر.

سارة اذا عيال عمي مرت عليهم ساعتين وماعرفوني باروح العزيمة بهذي اللبس انزين.

خالد: سويرة انتي من صدقش تبين اتروحين بهذي اللبس؟!!!

سارة :وهي اتهز راسها بفرحة: ايه قولهم صديق جديد ماتبي اتشوف اشكالهم لما يشوفوني .

خالد: هههههههههه أكيد أبي أشوفهم ماحد يفوت فرصة مثل هذي مع اني متأكد انهم راح يعرفونش بس ابي اشوف اشكالهم لما يشوفونش خاصة الهيثم الي ينقهر من حركاتش ههههههه بس ابي اسألش امي ولا ابوي شافوش ؟

سارة : لا اخاف امي اتشوفني اتسويلي سالفة ابيك اذا شافاتني اتقول لها انك انت طالب مني اسوي كذا اوكي !

خالد : لا بالله رحت فيها بس انشالله ماتشوفنا وان شافتنا اتشوفنا ويا ابوي لانك عارفة ابوي راح يقولها عادي خليهم على كيفهم البنت لساتها صغيرة وبلا وبلا كلام ابوي المعهود .

سارة : ياحليلة ابوي ماحد فاهم مثله .

خالد: والله ماحد مخربش الا ابوي بدلعة الزايد لش .

سارة : اصلا انت اتغار لانه يدلعني اكثر منك .

خالد : ومين قال انه يدلعش اكثر بس كل واحد دلعه غيــــــــــر .

سارة: ايه صدقت.

خالد: سوير راح اتصدقين ولا اخرب عليش اليوم .

سارة بانفعال: لالالالالا ارجوك خلوود الله يخليك .

خالد: هههههههههههه عيل ياالله امشي قدامي.

نزلوا من الدرج وما سمعوا أي صوت يدل على وجود احد في الصالة ناظروا يمين شمال مافي احد

سارة بتنهيدة: الحمدلله ما في احد يالله خلود بسرعة نطلع

خالد: يالله .

لما طلعوا برى كانت الصدمة شافوا ابوهم جالس في حديقة البيت وشافهم

ابو خالد : ها ياعيال وين رايحين من دون ماتسلمون

خالد : هلا يبا مادرينا انك جالس هني السموحة وراح يحب على راسه.

سارة كانت مترددة تقرب منه

ابو خالد بابتسامة : خالد نادي على صاحبك .

خالد طالع في ابوه مصدوم ويقول في خاطرة معقولة ما عرفها والله راح تنتصر علي شكلها : انشالله يبى خالد وهو ينادي ويبي يضحك على شكل اخته س.. اااه .. ريان تعال سلم على ابوي .

ابوخالد : هلا بوليدي حياك الله

سارة : وتسلم ع ابوها : الحمدلله يب.. ياعمي انت كيف حالك .

ابو خالد بابتسامه :الحمدلله بس لو تخشنين صوتش اشوي والله لتكوني احلى شب ياحبيبتي ههههههههه

خالد : هههههههههههههه انا قد قلت ماراح اتعدي عليك الحيلة هههههههههههه

سارة بخيبة : يبا كيف عرفتني

ابو خالد : وهل يخفى القمر هههههه وضمها وباسها على خدودها الي يموت فيهن .

سارة : بدلع اكيد لا

خالد : احم احم نحن هنا عبرونا شوي لا اروح واخليكم .

سارة : حلوة اتروح واتخليني انا رجلي على رجلك .

أبو خالد : على وين رايحين ؟

خالد : يبه رايحين بيت عمي محمد .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 31 مايو 2010, 8:25 pm

في بيت ابو الهيثم

الهيثم : زيدوووووووه ان ماجيت والله لارويك .

زياد : هههههههههههههه خبرني كيف وانت ورجلك المكسرة ههههههههه ويطلع لسانة .

الهيثم بعصبية : لاتخليني اكسر رجولك الثنتين وبعدين اضحك .

زياد :يمه خوفتني .

الهيثم : زيدووووووووه عطيني تيلفوني احسن لك .

ام الهيثم : ايش فيكم من الصبح تتناقرون مثل الدجاج والله مدري متى راح اتكبرون .

الهيثم : من عمايل ولدش .

زياد يشاهق : انا يمه لاتصدقيه كذاب صدق لا جزاءا ولا شكورا يمه اتصدقين من امس وأني كأني خدام عنده وأنفذله كل طلباته بحب لانه اخوي الكبير الي اموت فيه ومريض ومايهون علي واليوم قمت قبله من النوم عشان اساعده واخر شيء يجازيني بالحكومية ويقول انه يريد يكسر رجولي لاني السبب في كسر رجله .

الهيثم مصدوم من كذب اخوه : يمه والله كذاب .

ام الهيثم : وانا مجنونة اصدقه هذا متى كان صادق وتجر اذن زياد انت متى تخلي الكذب تعبت
اخوك كسرت رجوله ولك عين فوق هذا تكذب عليه وتضايقه .

زياد بوجع : أي يمه عورتيني عشان الثور هذا" ويأشر على الهيثم" صدق اني مسكين .

الهيثم : مسكين في عينك اذا انت مسكين ايش اكون انا ها الي الله رزقني بأخو مثلك كسر رجولي وكان ممكن اروح فيها ولاحس بالذنب الا الاسبوع الاول لانه خايف من ابوي وبعدين بدأ ازعاجه .

زياد مسوي حاله يبكي : قطعت قلبي اهئ اهئ اهئ

ام الهيثم : بس خلاص زياد خلي اخوك في حاله لا والله اخبر ابوك .

زياد : لالا خلاص اصلا انا اضحك معاه كم هيمو عندي واحد وغالي علي امــــــوه " بوسة على
الطاير "

الهيثم : يمه وين شيمو ماشفتها اليوم ؟

شيماء وهي داخله عليهم : سمعت اسمي .

الهيثم : ايوة انا اسأل عنش ماشفتش اليوم وينش ؟

شيماء: كنت افطر واشوف سبيستون .

ويقاطع كلامهم جوال الهيثم ويرد عليه زياد لان الجوال معه

الهيثم : الحين جوالي ولا جوالك هو ها !

زياد يغمز له ويبعد الجوال: كلنا واحد يالحبيب .

ام الهيثم: ااااااه منكم تصدعون الراس .

زياد : هلا هلا وينك ياعمي من زمان ماشفناك ههههههههههههه انت عارف اخوي العود تعبان ومكسر لازم اكون عنده 24 على 24 للمساعدة:

:هههههه اسعاف قدك ههههه كلك واجب يا زيدوه مع اني متأكد انك ملازمه 24 ع 24 لحرق اعصابه ولد عمي واعرفك .

زياد : افأ ياجهاد هذا ضنك فيني ليش انتم دايما ظالميني .

جهاد : ههههه ايه مظلوم اقول خليك من الكلام الزايد احد عندكم .

زياد : لا بس خالد وسارة بعد شوية جاين ليش ناوي تتغداء عندنا .

جهاد : ايوة عازم نفسي اليوم عندكم .

زياد : حياك الله ياوليدي هذي الساعة المباركة الي اتجي وتتغدي عندنا " ويحاول يسوي صوته مثل الرجاجيل الكبار"

ام الهيثم والهيثم وشيماء ميتين ضحك على زياد وحركاته

جهاد وهو يضحك : هههههههه الله يحيك ياعمي بعد نص ساعة وانا عندكم باي .

زياد : باي . ويسكر لجوال ويكلمهم: يقول انه بيجي يتغدى عندنا.

ام الهيثم : حياه الله.

الهيثم : زياد دق على خالد كانه تأخر مو من عوايده.

زياد: اكيد سويرة مأخراته ادري عنها .

شيماء: خالد وسارة جاين عندنا .

زياد : ايش رايش وبعدين كأنه شيء جديد .

شيماء مدت بوزها زعلانه من اخوها

الهيثم : زيدووه البنت سألت سؤال بسيط والجواب يا ايوة او لا بس

زياد : انشالله عمي " ويناظر شيماء" ايوة حبيبتي سارة وخالد بيجون عندنا " وياخذ التيلفون ويتصل ع خالد سكر منه وناظر اخوه " يقول راح يجي بعد نص ساعة ومعه صديقه يريد يسلم عليك .

الهيثم : مين صديفه ما قالك ؟!

زياد : يقول بن صديق عمي .

الهيثم : متى ما جاء بنتعرف عليه .

شيماء : سارة ببتجي معاهم ؟

زياد ماد بوزه : لا يقول انها مرييضة مسكينة .

شيماء : لا حرام اريد اروح عندها " وراحت عند امها في المطبخ".

خرجت ام الهيثم من المطبخ ومعاها شيماء

ام الهيثم : ايش فيها سارة ؟

زياد بأسى: خالد يقول عندها حمى وانتي تعرفين الحمى بالنسبة لسارة ماتقوم من الفراش .

ام الهيثم : مسكينة هي كحة ماتتحملها كيف الحمى وهي حمتها دوم قوية مثل ماقلت يمه على الفراش الله يشفيها


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 31 مايو 2010, 8:27 pm

لا تردون شي تكمله ..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المجرمة
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 436
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 16/12/1987
تاريخ التسجيل : 27/01/2010
الموقع : ماااا عاااد يفرق .. كــــــل شي فينا تغير ..


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الأربعاء 02 يونيو 2010, 3:48 am

اووكي مابقول راايي ف القصص لي ما اقرى التكمله

وااو حسيتهن حلوات .. يلاا ابا التكمله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:50 am

أبو خالد : انتبه على اختك لاتجننوها ادري فيكم .

سارة : ايه بابا قوله .

خالد : الله الحين انا الي اجننك عيل خلاص ما راح اتروحين معي .

سارة : افأ خلوود حبيبي انت ماحد يمزح معك ؟

خالد : تمزحين ها سعت يبه ايش تقول دلوعتك تمزح.

ابو خالد : هههههههه يحقلها دلوعة ابوها .

سارة اتبوس ابوها : اموووت فيك انا يا احلى واغلى بابا .

خالد : ههههههه معرف من وين اتجابين هذي الكلام .

ابوخالد :هههههه أفأ ياخالد تسأل من وين ؟ اكيد مني .

خالد : ههههههه ايه صح يالله سارة تأخرنا يبا تامرني بشيء لا سلامتكم بس سارة ليش راح اتروحين بالثوب؟!

خالد : ابد يبه حابين انجنن عيال عمي اشوي ههههه.

سارة : ايه يبه خاصة هيمو ثقيل الدم .

ابو خالد : ههههههههههه الله يوفقكم ويهديكم بس تدرين يا سارة كأنش الهيثم بهذي الثوب لما بسنش .

سارة : الله مو لهدرجو بعدين هو يطول يشبهني انا احلى منه بكثير .

خالد : هههههههه متواضعة اختي بعدين نحن كلنا نشبه بعض بس انتي والهيثم اتشبهون بعض ا
كثر كأنك اخته مو اختي ههههههههه .

سارة : لا انا اشبهك واشبه زيووود .

ابو خالد : ان مادخل زياد في السالفة ماتكون سوسو حبيبتي.

خالد : والله صح . يالله سارة تأخرنا يبه ان رحعت الوالدة بلغها انا وسارة راح نتغدى عند بيت عمي .

ابو خالد: انشالله ما اوصيك على اختك وانبه عليها زين .

خالد : انشالله لاتوصي يالله مع السلامة .

سارة : اتبوس ابوها : يالله بابا مع السلامة .

ابو خالد : مع السلامة في حفظ الله .



" طلعوا على فكرة بيوتهم جنب بعض ولهم باب مشترك من الحوش لبعض بيت بو خالد في النص وعلى اليمين بيت ابو الهيثم واليسار بيت ابو جهاد "

وهم داخلين من باب الحوش كان جهاد توه داخل للحوش

جهاد: خالد

خالد : هلا جهاد .

جهاد : اهلين ويناظر في سارة باستغراب.

سارة ماتت رعب اول ما شافت جهاد يناظرها باستغراب خافت ليكون كشفها

خالد: هههههههه اكيد عندك فضول من هذا ؟

جهاد : وانت اذا عندك ذوق عرف بضيوفك.

خالد: افأ انا ماعندي ذوق ولا انت مستعجل هذا صديقي ريان وابوه صديق ابوي . وماسك ضحكته
بالموت

جهاد: اهلا بريان كيف الحال؟

سارة عجبها الوضع حاولت تخشن صوتها : الحمدلله وانت ؟

جهاد: الحمدلله .

سارة: دايما خالد يتكلم عنك وعن عيال عمك .

جهاد : اعترف ايش كان يكذب علينا .

خالد فيه الضحكة من اخته الي لاعبة الدور وخاف انهم ما يعرفوها : لاتخاف بكل خير

سارة:ههههههههه خالد شكلك مشهور بالحش

جهاد استغرب من ضحكت سارة في خاطرة مو غريبة وعععععععع كأنها ضحكت بنات

جهاد: بس خالد عمره ماتكلم عنك ؟

خالد : هذا انت عرفته وبعدين خلاص راح اتشوفه كثير لانهم كانوا مسافرين فرنسا وسكانين فيها
سنين والحين بيعيشون هنا وبعدين ريان من العائلة وخاصة ان عمي بو عبدالرحمن خطب سارة لولده ." ههههههههه والله اني كذاب كبير "

سارة شوية وتضحك و في خاطرها وتناظر خالد كانها تكلمه " وتسأل طالعة على مين عليك طبعا":
خالد هو عمي وافق ع طلب ابوي ؟

خالد : ايوة واليوم بيخبر عمامي .

جهاد مصدوم: لحظة لحظة انتم بتهببون واتقولوا ايش سارة عادها صغيرة

خالد: ادري ان اختي صغيرة هي مو خطبة رسمية بس كلام يعني تكون محيرة له للعلم بس.

سارة: ايوة اصلا حتى انا صغير .

جهاد فتح عيونة مو مصدق خطبة اطفال هذي : ليش هو انت الي تبغاها مو اخوك الكبير ؟

خالد وشوي يضحك من شكل ولد عمه المصدوم
بس مسك نفسه لانه شايف اخته الي ماسكة نفسها

بالقوة : ايوة اصلا عمي بو ريان ماعنده غير
ريان وبنات خوانه كبار عليه وهو وابوي زي
الاخوان فحب يقوي علاقته مع ابوي ولانه مايلاقي
زي تربية ابوي لسارة فطلب هذا الطلب وابوي يموت
في اخوه ابو ريان فوافق .

جهاد بعبوس : على راحتكم يريد يسكر الموضوع .

"في خاطره الله يسامحك ياعمي والله عيال عمها
اولى فيها من الغريب ايش فيك زعلان هذا نصيب
البنت لتكون تريدها لا لا اكيد ماريدها الدلوعة ام
لسان طويل بس ياصدمة زياد "

خالد : يالله خلونا ندخل ونكمل الكلام .

سارة لا اراديا : اف ايوة خلونا ندخل متنا حــــــر .

خالد خلاص ماسك نفسه بالقوة خاصة حركة سارة الي ماتقدر تصبر لازم تصارخ وتدلع .

خالد : انشالله يالله تفضل .

جهاد ويطالع في سارة مقهور: " في خاطره يعععععععع

شكله دلوع الماما ماقدر يستحمل الشمس
هههههههههههه مناسب لسارة والله الطيور ع اشكالها تقع ههههه" وابتسم



دخلوا البيت

الهيثم : زياد روح شوف مين جاء!

زياد: انشالله.

وهو يوقف الا يدخل خالد وجهاد وريان " سارة "

الهيثم : هلا بالشباب .

زياد : والله مصدقين عماركم يالله دخلوا وجلسوا بلا كلام زايد .

جهاد : ليش مو مالين عينك عشان ترحب فينا يالي ماتستحي ابد ماعندك ذوق بس على الاقل
خلي عندك حشيمة لضيف .

زياد : اووووووووووه نسيت الضيف هلا هلا بالضيف الي ما ادري ايش اسمك .

خالد : لازم تفضحنا انت هههههههههه.

الهيثم : دايما مفشلني بدفاشته .

سارة " ريان " : لالا عادي ماسوى شيء بالعكس حسسني اني مو غريب . وراحت تسلم بكل بجرأة .

خالد يهمس لسارة : مايهون عليش زيود لازم تدافعين عليه.

الهيثم: زيود شكلك بتلاقي البديل عن سارة اليوم .

زياد : ااااه لا والله ماحد يحل محلها والله اني بفتقدها ماحد يفهمني غيرها بس يالله يمشي الحال الاخ لليوم ههههههه الا خالد كيفها الحين .

خالد : فوق الفراش نايمة تقوم تشرب الدواء وترجع تنام . تدقه سارة وبهمس : فالك ماقبلته.
الكل سلامتها .

جهاد : بس اليوم زوج المستقبل بيكفي اليوم بدالها يازياد .

الهيثم وزياد موفاهمين شيء : مين زوج المستقبل ؟ في نفس الوقت .

خالد وسارة يطالعون بعض نسوا السالفة ويوم تذكروا مسكوا انفسهم من الضحك بقوة .

جهاد : ريان زوج المستقبل لسارة .

زياد بصدمة وعصبية : كيف ومتى وبعدين سارة زوجتي انا .

خالد مسك نفسه بالقوة خلا ص موقادر خاصة ردة فعل زياد . اما سارة استحت ههههههههه

الهيثم مصدوم : لا اكيد تمزح كيف ونحن ما نعرف وسارة عادها صغيرة .

جهاد : انا اقولكم : وجلس يخبرهم بكلام خالد .

زياد والهيثم يطالعون في بعض مصدومين وشوية الا ويقاطعهم

:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه هه

خالد : خلاص مو قادر ههههههههههه بطني ههههههههههههه

سارة : ههههههههههههههههههه والله انكم تحفة ههههههههههههههههه

خالد : والله انكم غبيين وهبل هههههههههههههههه معرفتوها

سارة: ههههههه يعني معرفتوني هههههههه خالد شكلهم للحين ماعرفوني ههههههه

خالد: والله انش صادقة ياسارة شوفي اشكالهم ههههههههههههه

زياد والهيثم وجهاد يطالعون بعض موفاهمين شيء وتوهم استوعبوا الموضوع : ســـــــــــارة

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه
الكل صار يضحك .

دخلت ام الهيثم : اشفيكم يا اولاد جنيتوا .

سارة تغمز لهم بمعنى خلونا نلعب ع خالتي.

خالد: لا ياخالة بس ماتعرفين حركات ابنش زيود ههههههههه اقول خالة صديقي ريان بيسلم
عليش .

ام الهيثم: حياة الله وينه .

زياد: يمه يستحي هههههههههه

الهيثم : ريان روح سلم على امي .

سارة بتخشين لصوتها : كيفك ياخالة وسلمت.

والكل يريد يشوف ردة فعل ام الهيثم اذا باتعرفها ولا لا .

ام الهيثم : ههههههههههههههه والله انش داهية ايش مسوية في عمرش .

سارة : سارة حبينا نلعب ع الشعب شوية .

ام الهيثم : تصدقوا والله كأني اشوف الهيثم وهو في سنها ههههه.

الهيثم : من كبري ذلحين يعني.

خالد: نفس كلام الوالد .

زياد : ايوة بس مو لهدرجة سارة احلا منه .

سارة : والله مافي مثلك يازيود اموت فيك والله هذي الكلام الصح.

الهيثم : الحين انتي وجهش المفروض اتحمدين ربش لانش تشبهيني.

سارة : وليش ياعيوني من زينك يعني.

زياد : هههههههههه والله صدفها .

الهيثم : ههههههههههههههه اعترفي اني حلو واحلا منش ومنه .

خالد : خلاص فكونا كل واحد ابشع من الثاني هههههههه انا احلا منكم .

جهاد : والله انش خطيرة ياخالتي كيف عرفتيها مو مثلنا .

ام الهيثم: اصلا حبيبتي سارة عيونها فاضحتها وفوق هذي كل شيء فيها معروف

زياد : انتي ادرى .

ام الهيثم : يالله انا باروح اشوف الغدا وانادي شيماء من فوق .

سارة: انا باروح اناديها ياخالة .

ام الهيثم : لا جلسي باخلي الخدامة تناديها.

سارة : اوكي .

جهاد : الحين فكرة مين هذه.

زياد: اكيد سويرة .

خالد: يس.

الهيثم : وانت ماتصدق مخليها ع هواها .

سارة : اصلا انا طالعة عليه الا هو صاحب فكرة الخطبة والتكتيك كله انا بس جبت الفكرة والاسم. ببرائة ودلع.

زياد : من زمان وانا اقول انه هو راس البلاء هههههههههه .

سارة : انا الحين فزت بالتحدي مع اخوي بفضلكم هههههههههههههه .

جهاد : أي تحدي:

خالد : انها اليوم في العزيمة بتحضر بهذا الشكل .

كلهم فتحوا عيونهم: ايش .

خالد: ايوة.

الهيثم : وعمي موافق .

خالد: ابوي مايعرف بس انتم تعرفون الوالد مايرفض لها طلب وهي تعرف تقنعه.

جهاد : اصلا ماحد مدلعها غير عمي .

سارة: انتم مالكم دخل ابوي موافق انتم ايش دخلكم ملاجيف والله.

زياد كان ساكت بس يسمع.

الهيثم : سارة نحن نحبش وانتي بنت جلسي مع البنات والحريم وبعدين شيماء معاش وندوش
وريم وبعدين انتي مصيرش متجلسين مع الحريم مو معانا لازم تتأقلمين مو كل عزيمة ناطة عندنا .ومسوية صحبة مع الشباب ينعل ابو بليسش ماخليتي شب الا ومتعرفة عليه ولما يشوفونا يسألوا عنش.

خالد: صح سارة والله عيب.

سارة وشوي وتبكي: ماريد خلوود انت وعدتني والي يوعد مايخلف بس انتم ماتحبوني انا اكرهكم كلكم وصارت تبكي وركضت لبرة .

خالد يوقف عشان يروح وراها بس زياد وقفه

زياد : خالد انا عارف كيف اتفاهم معاها .

خالد: اوكي بس بسرعة روح عندها . خالد وافق على طول لانه عارف زياد وعناده وقربه من اخته .


خرج زياد وراها : ســـــارة ســــارة " كانت عند المسبح تبكي وقف عندها "

زياد : سوسو مايستاهلون تبكين عشانهم .

سارة ساكتة بس تبكي

زياد : سوسو تكلمي بليـــــــــــــــــــــــــز " قال بليز بطريقة دلع تضحك سارة "

سارة تبتسم : انت الوحيد الي تحبني وخلود يحبني بس اذا جلس معاهم يتغير وكملت بكاء .

زياد بمزح : افأ كلنا نحبك ياجميل . بالمصري يتكلم

سارة : لا ليش دايما يسبوني وينتقدوني ويصارخون علي .

زياد : وانا حالي من حالش بس انا اعرف انهم يحبونا ويموتوا فينا .

سارة : ياواثق .

زياد عندش شك .؟؟؟

سارة : افأ الامتأكدة وانا اولهم .

زياد : اوكي ليش ماتريدي تجلسي مع البنات والحريم .

سارة لانهم غبز .

زياد : لا بالله .

سارة : والله ماعندهم سالفه كل وحدة همها شكلها ياخي نحن صغار والله لو تشوفهم تقول حريم وبنات كبار ملل والحريم يجلسوا يمدحون فيهم وانا ع الهامش كأني مو موجودة .

زياد في خاطرة " الله يكون في عونش مع هذا الشعب ماعندهم ذوق الا انتي مخفية والله انهم ظالمينش"

زياد: سوسو انتي جلسي معاهم ولبسي احلى فستان انتي اصلا تجلسين بالبنطلون فخليش منه وحاولي تدخلي معاهم في الجوء واذا مارتحتي اتصلي علي باجي عندش او باسولفش من التيلفون واوعدش اذا خلصت العزيمة بانسهر سهرة ماتنسيها ها ايش قلتي .

سارة بتفكير : وعد تسوي الي قلت عليه .

زياد : وعد.

سارة : ياويلك اذا اخلفت بشيء من كلامك .

زياد: افأ وانا زيود اذا عطيت وعد ما اخلف وبعدين انا كيف ارتاح وانتي مو مرتاحة " قرب منها وعطاها بوسة" سارة حمرن خدودها .

سارة : زيود انت تحبني ؟

زياد : اموت فيش انا <<<< الافلام مخربة الشعب هههههههه .

سارة : اذا كبرنا بتتزوجني .

زياد : ليش ناوية تتزوجين غيري .

سارة : اكيد لا بس اريد اتطمن خخخخخخخ.

زياد : اها لا انا احبك انتي وباسها بوسة ثانية .

سارة حمرن خدودها : اوكي زيود خلينا ندخل ونجنن فيهم خاصة هيمو .

زياد : هههههههههه ايوة هذي سارة الي اعرفها اقول سارة مو هذا قميصي .

سارة : تهز راسها ايوة على بالك ليش كبيت عليك الماي .

زياد : ههههههههههههه والله انش هبلة لو قلتيلي بعطيش يالله ماعلينا خلينا ندخل داخل.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:52 am

شيماء: امي تقول الغداء جاهز يالله تعالوا .

جهاد : عمي وينه ؟

الهيثم : لا ابوي مشغول بياكل برا البيت .

خالد : اها الا اقول مو كأنهم تأخروا زيود وسويرة.

شيماء : ليش سارة جت وينها ؟

الهيثم : ايوة جت وجابت معاها خبالها.

جهاد : ايوة تأخروا .

الهيثم : اكيد ما قدر . ويقاطع. كلامه دخولهم .

زياد : تتكلمون عن مين ؟

سارة : اكيد عنا هو في غيرنا ههههههههه .

خالد بقهر : شوفوا النت والله ماحد يقدر عليها غيره مادري ليش.

زياد : اكيد انا زيود الي ماله مثيل ههههه .

الكل :ههههههههههههههههههههههههههه.

الهيثم : ياواثق

زياد : اكيد وابشركم الاتفاق انلغى وباتلبس اليوم احلا فستان وماراح انشوف شكلها الحلو .

خالد: زيود ايش مسوي باختي من الصبح وانا احاول فيها وانت دقيقة تغير رايها ايش الحكاية ها :

زياد: انت ايش دخلك هذا الشيء بيني وبين سوسو حبيبتي.

حالد : حباتك الجرادة ياللي ماتستحي قدامي اشكرة عيب .

الهيثم : هههههههههه بس عاد اهم شيء اقتنعت يالله خلونا ناكل ميت جوووووووووع.
بعد الغدا كل واحد رجع البيت على اساس بيتقابلو في العزيمة .



" اخبركم سبب العزيمة الهيثم سوا حادث بسبة اخوه زياد الي كان يراكض ومجنن اخوه وماخلاه ينتبه لسيارة
وكانت حالته حرجة وابو الهيثم بمناسبة ان الهيثم ما صابه غير كسر سواله عزيمة كبيرة وذبايح بهذي المناسبة "
لبست سارة فستان وكانت مثل الملاك والكل انهبل عليها وزياد ماخلاها لوحدها هههههههه.
********************

ان شالله البارت عجبكم واتمنى اشوف الردود الحلوة والتوقعات الاحلى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:53 am

]%[ الجزء الثاني]%[


سكر زياد التيلفون من سارة بعد ماتطمن عليها وسرح في حالها سارة حالها تغير ومشتاق لها موت

ولهبالها تذكر لما سافروا اخر مرة هو وخالد وهيا لعند الشباب في المانيا وماكان موجود غير

عبدالعزيز والويد وبعدين سافروا لديزني لاند عشان تغير جوء بعد ماكانت مريضة وارتاحت سارة

بهذي السفرة الي الكل استغرب منهم لان وقتها ماكان في الاجازة كان وقت دراسة "

وقطع سرحانه دق الباب .

زياد : مين ؟

شيماء : انا مين يعني افتح .

فتح الباب : ههههه الباب مفتوح يالخبلة .

شيماء: ايش كنت بتسوي اعترف !

زياد : أولا خلصتي مذاكرة ؟

شيماء: ايوة غير الموضوع بعدين اكيد خلصت يعني باجي عندك قبل ما أخلص وبعدين شوف

الساعة كم دخت .وارتمت على فراشة.

زياد : ههههههه شوي شوي من رشاقتش ترمين عمرش على الفراش.

شيماء: الحين انا مو رشيقة ايوة صدقت انا جسمي ولا جسم عارضات الازياء، وبعدين لاتغير

الموضوع ايش كنت بتسوي؟

زياد: ههههههههه ملقوفة وبعدين لو ما اريد ارد ببرد لو تموتين بس بارد لاني مقدرت للسانش كنت

بكلم سارة

وكنت بانام لكن انتي دخلتي عرفتي .

شيماء: والله ليش ماناديت علي كنت اريد اكلمها.

زياد: لا والله ليش تيلفونش وين وبعدين هي زعلانة منش كثير لانش ماتتصلين وماتردين عليها .

شيماء : والله عارفة بس انت شفت الامتحانات ماخلت فيني عقل بس والله كنت بتصل عليها بس

هذاني طلعت من عند الاستاذة متأخرة وراجعت والحين خلصت.

زياد : عارف وقلت لها بس انتي تدرين ان سارة نفسيتها تعبانة وانتي عارفه نحن سافرنا عشان

نفسيتها الي كانت في النازل وماصدقنا رجعت زي اول بس لازم نهتم فيها لانها للحين ماعدت

هذي المرحلة.

شيماء وعيونها متحجره فيها الدموع: والله اني عارفة بس والله غصب عني والله بكرة باكلمها

انشالله.

زياد يبتسم لها ويتمدد في الفراش: عارف بس حبيت اذكرش عشان تعذريها شوي وتنتبهي عليها

انتي عارفة نحن ايش بالنسبة لها تقول انها مشتاقة لنا واجد وملانة ولوحدها خالد الله يهديه

مخليها ورايح رحلات شافها تضحك تخيلها مرتاحة خليني بكرة بعلمه شغله .

شيماء: والله نحن مشتاقيلها اكثر زيود خبرتها برجعتنا متى وان نحن ببنرجع نسافر مرة ثانية.

زياد : لا اريدها مفاجئة وياويلش اذا خبرتيها.

شيماء: لاتخاف اريد اشوف شكلها اذا عرفت ، الا ماقلت لي الهيثم وصل ووين بينام؟

زياد : الحين وصلوا وبينام عند عمي احمد خالد حلف عليه .

شيماء وهي مغمضة عيونها : هممممم

زياد: الا ماقلتي متى تخلصين ؟ لف على اخته لما ماحصل جواب شافها نايمة بعمق في خاطرة"

مسكينة انهلكت من المذاكرة ههههههههه مو انا وسارة بكرة الامتحان ونحن نلعب بلستيشن

ههههه الله يوفقش " وغطاها وطلع برا الغرفة ونام في غرفتها .

" زياد شاب حليوة حبوب مزوحي ابيضاني عيونه سود مكحلة ورموشه كثاف وحواجبه مرسومات رسم خشمه مسلول حاد مناسب لوجهه طوله عادي مثل طول سارة وهو يغتبر اقصر من اخوه وعيال عمه بس جسمه رياضي شعره مايل للبني الغامق عمره 19 سنة يموت بسارة"

" شيماء جمالها حاد عيونها سود وساع خشمها حاد وبيضاء شعر اسود سواد الليل مافي احد شافها الاوقال عنها شايفة حالها مع انها حبوبة موت هادية وخجولة موت بس لما اتكون مع حبيبتها سارة تهبل فيها ويطلع كل هبالها معاها عمرها 17 سنة "

*************************


الصبح

رنة تيلفونها مسوية ازعاج في الغرفة وصداها عالي وهي تجاهلت تجاهلت بس المتصل مصمم

سارة والنوم غالبها : اف مين الي ماعنده ذوق يتصل ذلحين ناس فاضية والله "وردت وهي

مغمضة عيونها عشان النوم مايطير "

: هممممم يالي ماعندش ذوق .
شيماءكان ودها لو تلعب عليها لان سارة وهي نايمة مفهية ماتنتبه لشيء بس ماعندها وقت

الامتحان بعد شوي : صباح الخير للحلو صباح المسك والجوري .

سارة: الحين انتي متصلة عشان كم كلمة تريدين تلعبين علي فيهم يا ماما انا سوسو.

شيماء : سارة والله انتي عارفة قرف الامتحانات والاستاذات والله انش على بالي ع طول وأول

ماقالي زياد انش زعلانة ماحبيت ادخل الامتحان وانتي زعلانة لان تفكيري كله معاش .

سارة والنوم طار من عيونها : شيمو يالمجنونة روحي لحقي ع الامتحان وراجعيلش كم كلمة وانا

عمري مازعلت على احد تريديني ازعل عليش يالله ادعي ربش وروحي لامتحانش والله يوفقش

يالهبلة.
شيماء: ويلوموني فيش يالله باي اكلمش اذا رجعت تشااااااو.

سارة: ههههههههه تشاو .

رمت التيلفون وتكلم نفسها : اف طار النوم مني كله من زيود الخبل بس انا الخبلة الي قلت له الله

لايحرمني منهم يالله خليني اروح اخذلي شور وانزل تحت .ودخلت للحمام .

******************** *****


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:54 am

شيماء بعد ماتجهزت وكانت مرتاحة ان سارة مو زعلانة مع انها تعرف سارة عمرها ماتقدر تزعل من

احد تزعل شوي وترضى راحت عند زياد اتشوفه عشان يوصلها تحب تكشخ فيه ايام الامتحانات

وخاصة انه هو يزيح عنها التوتر بسوالفة عشان كذا ماتحب تروح مع السايق وقت الامتحانت .

كان جالس تحت يتفطر لما شاف شيماء : لا والله واخيرا الليدي شيمو خلصت شيماء مو كأنه

عندش امتحان بعد شوي من متى البرود مو من عاداتش ؟

شيماء: هههههههه اكيد باردة دامني مكلمة سارة .

زياد : اها وانا اقول يالله بسرعة لاتتأخري وتأخريني.

شيماء : يالله .


**************

طلعت من الحمام " اكرمكم الله " نشيطة مرة بعد شور دافيء

سارة: اف وينها هذي " كانت تدور على نظارتها الطبية" اف انا متأكدة اني حطاطتها على الطاولة

استندت علة الكرسي لانهاحست بدوار : اف من الدوخة الي كل مرة اتجيني "ولما خف الدوار

قامت من الكرسي" يالله بلبس عدسات" لما فتحت علبة العدسات كانت فاضية كل علب العدسات

فاضية تحب تشتري كميات" اكيد هذا خويلد مافي غيره يريد ينتقم انا ارويه وخرجت من غرفتها

وهي ناوية على خالد الي يحب ينتقم منها بهذه الطريقة اذا سوت شيء وهي قلبت غرفته كلها

فوق تحت وملابسه نشراتهم في كل مكان عشان راح رحلة وخلاها <<<دلوعة

دخلت غرفة خالد كانت بارد ومظلمة وكان معاها جيك ماي بارد: ياعيني ومريح والله لارويك تقدمت

لعنده وكبت الماي عليه .

قام مفزوع : كح بسم كح كح بسم الله.

سارة: هههههههههههههههههه وركضت عند الباب وما حست الهبلة ان الصوت مختلف عليها من

كثر الضحك .

: انتي مجنونة .

سارة : ههههههههه لا مو مجنونة ويالله قوم عشان بتوديني السوق سي يو وركض برا الغرفة

كانت تكلمة بعيد عند الباب ومو شايفة ملامحة زين .
.

كان جالس مصدوم لا مستحيل تكون هذي سارة الا هي ليش عمي عنده غيرها والله معرفتها

اكيد ببعرفها

3سنين موشايفها ويوم شفتها شفتها بهذا الشكل " كانت سارة لابسة بيجامتها وردية برمودا عليه

تيشرت طويل شوي وعليه رسوم وشعرها من سايح" ههههه مالت عليها للحين ماتغيرت هبلة

ودلوعة لا وحلوة والله شكلها .

قاطع سرحانة خالد :هيييييي وين سارح لا ومسوي حرب في غرفتي والله حمود اخوي ماراح

يسوي الي انت مسويه .

: هاا خالد متى جيت.

خالد: لا والله الولد مو معانا ابد هيثم صار لي ساعة اكلمك وانت سارح في الحبيبة وسويت حرب

ماي في الفراش اذا عصبت ما ترمي حرتك في فراشي ولا كنت ماتريد تنام عندي وتنتقم مني

والله انك مو وجه احد يعبرك .

الهيثم : افأ اصلا انا مين قدي نايم عندك ومرتاح وفي نفس الوقت مقهر خواني لنومتي عندكم
هههههههه.

خالد : ههههههههه والله انك شرير صدق بعض الناس يوم يقولون عنك شرير وثقيل دم ههههههه

الهيثم : مين هذولا ؟ وفي خاطره مافي غيرها ههههههه للحين شايله علي .

خالد : اقول قوم خذلك شور واجهز ورانا اشغال كثير وخلينا نخلي الشعب ينظف الحرب الي سويته

مو كفاية عليهم سارة تجيلهم انت .

الهيثم في خاطره اصلا كل البلاوي هيا سببها : انشالله بس في احد تحت

خالد : لا ابوي في في الشغل وامي راحت واخذت حمود معاها مادري وين وسارا اكيد نايمة

للحين . ليش تسأل؟

الهيثم : اها لا ولا شيء بس حبيت اعرف . وراح للحمام " اكرمكم الله " وخالد نزل تحت يفطر

خالد وهو نازل الدرج شاف اخته طالعة : ها اشوف الحلوين اليوم صاحين بدري.

سارة : بسم الله بهذي السرعة قدك جاهز والله انك خارق هبس عليك .

خالد باستغراب : والله عليش كلام غريب وبعدين ليش السؤال في شيء.

سارة : اكيد في شيء بتوديني لمحل العدسات اشتري عدسات بدال الي .... وتناظره نظره يعني

ياويلك .
خالد : لا والله واثقة الاخت اني باوديها .

سارة: اكيد بتوديني ولا والله اخبر ابوي عنك .

خالد: هههههههههههههه تدرين والله اني اشتقت لهذي الكلمة اخبر ابوي عنك ههههههه.

سارة : ههههههههه اكيد لانها مني فأكيد حلوة يالله ثواني واكون جاهزة .

خالد : سارونة بس الحين ماشي محل فاتح وانا الحين مشغول شوي مع ا وتقاطعة

سارة : لاشغل ولاهم يحزنون خالد انت تدري اني ما ابصر زين موكفاية اني ما اطلع من البيت والله

حرام عليك وشوي وباتبكي ماكفاية اني مقابلة هالاربع الجدران وماتريدوني ابصرهم خالد والله

اني تعبانة .
خالد: حس انه مقصر معاها وهي الي يموت فيها ودلوعته وخاصة انها مرت بفترة صعبة الحمدلله

انها عدت منها وان كانت تغيرت شوي بسبتها قالها بأبتسامة : خلاص سارونة روحي لبسي

بفطرك برا وبعدين نروح نشتري الي تريديه ها ايش رايش .

سارة بأبتسامة من زمان ماطلعت معه : ان شالله دقايق وجاهزة يالغالي احبك موت اموووه

وباساته . ولما تحركت خطوة عشان تتطلع الدرج رجعت لها الدوخة مسكها خالد

خالد : سارة فيش شيء مريضة .

سارة لما حست الدوخة خفت ابتسمت لاخوها : ههههه لا مافيني الا العافية بس اشوف قلبك

معاي زي ما ألبي معاك يالطيب وركض لغرفتها .

خالد : هههههههههه والله هذي البنت غريبة .طلع خالد يجهز السيارة واكيد اخته بعد ماهبلت فيه

نسى الهيثم .


" خالد 22 سنه يدرس هندسة وسيم العيلة جاي شاذ شوي الاكثرية لما يشوفونه يعتقدوا انه اجنبي ابيض مرة عيونه ازرق فاتح بحر على حواجب رسم وخشم سيفاني مسلول شعره ناعم طويل شوي بني فاتح للاشقر حبوب بس عليه نذاله مرة غامض شوي مايندري ايش وراه وعليه هبال "



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:54 am

بعد ما اتجهز نزل تحت يدور خالد بس ماحصله جلس في الصالة في زاوية يقدر يشوف الداخل

والخارج والنازل والطالع من الدرج سمع صوت انثوي مو غريب عليه ابتسم هههههههه.

سارة وهي نازلة من الدرج: مـييييررررري جابي عباية بسرعة . ونزلت ولما شافت الهيثم حسبالها

خالد لان هيئتهم من بعيد زي بعض ولابس نفس الوان خالد فحبت تدلع عليه من فرحتهل وصارت

تغني وتدلع وترقص : اخصمك اه واسيبك لااااااااه وجوى الروح حتفظل حبيبي الي انا بهواااااااااااه

وكانت تتمايل بجسمها وكأنها تسوي فيديو كليب وكانت لابسة جينز وتيشرت ابيض عليه كتابات

بالاحمر .

الهيثم كان مصدوم منها : جنت هذي لا والله شكلها جنت بس والله انها تجنن الواحد بجنانها هذي

الهبلة مايعة هي ودلعها ياربي خليني انزل عيني لايدخل خالد ويشوفني اطالعها واخليه يأدبها

براحته . قاطع كلامه صرخة منها .

سارة : ااااااااااااااااااااااي " البنت من كثر الدلع والرقص ما انتبهت لدرج وطاحت "

هيء هيء يـــمة خــالـد هيء أي أي وكانت مغمضة عينها حست بأحد يمسك رجلها

بصراخ : اااااااااي خويلد يالثور توجع والله أي أي وفتحت عوينها الي كلها دموع وياريتها مافتحتهم

جت على عيونها على عيون وساع عسلية كانت مثل البحر غرقت في هذي العيون الغامظة

انصدمت وخافت
هو كان مصدوم لما فتحت عيونها حس برجفتها القوية وهو ماسك رجلها .

دخل خالد بسرعة : خير ايش صار سارة ايش فيش ؟

سارة ناظرت اخوها بعيونها المغروقة بالدموع وعلى طول داخت ماحست بشيء .

مسكها الهيثم على طول لا يرتطم راسها بالرخام وتروح فيها البنت .

خالد بخوف: شل سارة من عند الهيثم بسرعة . وينادي مييييررررري جابي عباية مال سارة

بسرعة هيثم ايش الي صار ؟

الهيثم مرتبك وخايف عليها اول مرة ينحط بمثل هذا الموقف : مادري طاحت وجلست تبكي ولما

جيت اشوف رجلها جيت انت وداخت .

جابت ميري العباية لفوها عليها وبسرعة للمستشفى.


*******************

فتحت عيونها بثقل

خالد: سلامات حبيبتي .

سارة بتعب وصوتها مبحوح : وين انا؟

خالد: في المستشفى.

سارة فتحت عيونها على وسع : ليش انا مافيني شيء يالله نطلع وكانت بتقوم بس ماقدرت لانها

للحين دايخة.

خالد متعود على ردة فعلها لانها في المستشفى قالها بعتاب : لو كنتي ماتريدي تجين المستشفى

مرة ثانية ليش ماتاكلي مثل الناس وتريحي اعصابش شوي سارونة ليش ماكنتي تاكلي عندش

هبوط حاد وفقر دم وهذا الشيء مو زين لصحتش وتفكرين كثير حبيبتي انسي والحمدلله على كل

شيء.

سارة : والله كنت اكل بس مالي نفس اكل أي شيء.

خالد: سارونة ايش كنت تاكلي شوكلاته وايس كريم وبعدين خلاص كلمة مالي نفس حذفيها من

القاموس سامعة انا عارف اني مقصر معاش في الفترة الاخيرة واعرف انش مفتقد زياد وشيماء

والبنات وانش للحين متأثرة بالي صار بس مو معناته انش تقتلين عمرش سارونة نحن من دونش

ولا شيء سامعة انتي لازم تنسين وترجعين سارونة دلوعة العيلة الي ماتعرف الا الضحك .

سارة وصارت تبكي وهزت راسها بمعنى ايوة . حظنها خالد وخلاها تبكي حس انه كان بعيد عنها

هاليومين وهي هذي الفترة محتاجاته جنبها وهو الي جنبها دايما.

خلاها خالد بعد ما هدأت شوي وخرج من عندها عشان ينادي الدكتورة .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:55 am

كان الهيثم واقف يكلم الدكتورة واول ما شاف خالد جاي عندهم : ها خالد قامت .

خالد : ايوة والحمدلله شكلها احسن . ويناظر الدكتورة : ها دكتورة متى تخرج .

الدكتورة : هيا الحين بخير وانا بكشف عليها واذا خلص المغذي تقدر تأخذها بس ها ماوصيكم انتبهو

عليها زين وخلوها تاكل ناقصها تغذية وماتخلوها تمشي على رجلها كثير ولا بتتأثر زيادة .

خالد: يالله دكتورة خلينا ندخل عليها لانها بتجن اذا جلست هنا اكثر من دقيقة .

الهيثم : ههههههههههه لا تقول للحين ماتحب المستشفى .

خالد: هههههههه الا وزاد عن قبل لو تشوف شكلها يوم درت انها في المستشفى .

الهيثم : هههههههههههه ماتغيرت يعني الله يعين الي بياخذها .

خالد : يالله دكتورة .

الدكتورة: اوكي خلنا ندخل .

دخلت الدكتورة وخالد عند سارة والهيثم جلس برا ينتظرهم .


**************************


الدكتورة: ها سارة بأيش حاسة ذلحين شكلك احسن صح .

سارة : ايوة ممكن اطلع .

الدكتورة: اكيد بس شوي بس ها ماوصيش تاكيلن وتتغذين زين حرام الي تسويه في عمرش وانا

بكتبلش على كم فيتامينات ومقويات وانشالله اتكوني احسن وبالنسبة لرجلش عندش التواء وثلاث

ايام وانتي بخير .

سارة بدلع : بس توجع .

الدكتورة وهي تكتب الادوية وطلعت المغذي : اكيد توجع اصبري عليها بس ها ماتمشين عليها

كثير لان عروقش مافيها حيل من سؤ التغذية وممكن مايتحمل اذا مشيتي عليه وهذا الشيء

ممكن يتأثر فاهمة.

.خالد: ابشري دكتورة ماتسوي الا الي طلبتيه وانا موجود .

الدكتورة : ونعم الاخ . يالله ممكن ترجعون الحين وها ماوصيكم .

خالد + سارة ان شالله. قامت سارة واستندت على خالد وطلعوا برا الغرفة .

الهيثم كان واقف بعيد يكلم واحد واول ماشاف خالد وسارة الي مستندة عليه قرب منهم

سارة لمحت واحد يقرب منهم خافت ماتدري ليش ضمت خالد بقوة وهيا تطالع بالي جاي خالد

استغرب منها بس عداها .

خالد : هيثم وينك ياخي .

الهيثم : كنت اكلم واحد اعرفه درس معاي قبل سنتين .

خالد: اها .

هيثم ويناظر سارة: الحمدلله ع السلامة يابنت العم .

سارة جلست نتاظره لان الصورة شبه وضحت . هاا الله يسلمك .

الهيثم : شكلش كنتي تريدين تشوفين غلاتش عندنا الاهذي مقابلة تقابليني فيها من بعد سنين

غياب والله اني صدقت خالد لما قال اني نحس عليكم .

سارة بهدوء للحين مومستوعبة : اسفة .

خالد : لا حلفوا بنام هنا احلوت لكم السوالف في ممر المستشفى اقول يالله امشوا بس .

***********************
بعد ماوصل اخته للمدرسة راح لسنتر يشتري لنفسه اغراض وبعد ماخلص جلس في ستار بوكس

يشرب كوفي وكان سارح في الرايح والي جاي ويستقبل رسايل بلوتوث من البنات وهو مطنش

زياد : ناس فاضية من الصبح والله . ابتسم وهو مقروف و يناظر بنت ما خلت لون على وجهها الله

هذا ونحن الصبح عيل بليل ايش بتحط : الله يقرفها . باله كان مشغول في سارة كان يريد يتصل

عليها بس في خاطره : اكيد نايمة خليني اتصل على خالد او الهيثم واشوف اخبارهم.


**************************


كانوا في السيارة طايحين سوالف في كل الموضيع الشبابية وسارة اول ماركبت السيارة نامت من

التعب ولاحست بالدنياء ويقطع سوالفهم نغمة تيلفون خالد

خالد وهو يشوف الرقم : اف هذا من امتى يقوم من الصبح!

الهيثم : مين ؟

خالد : زيادووووه ويرد الوووو

زياد : صباح الخير ياخوي .

خالد : صباح النور ها من وين شارقة الشمس اليوم .

زياد : الناس تسلم وتسأل وبعدين تضحك على الناس .

خالد : لااااا بالله حقك علي كيف الحال ياخوي .

زياد: الحمدلله

الهيثم بصوت عالي عشان يسمعه : لا ما اقدر من متى اتقوم من الصبح

زياد : اوووهووووو علينا اقول تعدلوا بعدين خالد سارة زعلانة منك .

خالد : هههههههههههههه لحقت تشكيلك لاتخاف تراضينا.

زياد : اها اوكي خالد انتبه نحن ماصدقنا تتحسن

خالد : ان شالله .

زياد : عطيني الهيثم .

خالد يرمي تلفونه للهيثم : خذ يبيك .

الهيثم : ها يالحبيب ليكون حسيت فينا .

خالد : هههههههه شكله

زياد : هي انت تكلمني ولا تكلم خويلد سلم بالاول .

الهيثم : سوري السلام عليكم كيفك ياخوي الحبيب .

زياد : ههههههه وعليكم السلام الحمدلله طمني عنك كيفك وكيف الاجواء.

الهيثم : ادري فيك ملقوف من يوم يومك ما ادري على مين .

خالد : هههههههههه على الي وراء والله مادري ايش كانت امي تاكل هذك الفترة لدرجة ان الحليب

مأثر عليهم اكثر من جيناتنا ههههههههه كل شيء زي بعض والله حاله .

الهيثم : والله انك صادق ههههههه تدري رسالة الدكتوراة بتكون عنهم اخوة الرضاعة .

زياد : أيـــــــــــه انا اكلمك وانت تكلمه وبعدين انت وياه ايش بتقولوا عني وعن سارة ها النميمة

حرام .

الهيثم : وليــــــــــــه ابلشنا ذلحين مانقول عنكم شيء وبعدين نحن مانعرف النميمة وتراها تسمع

يعني لو قلنا شيء بتقولك لتخاف .

خالد : ها سارة نحن تكلمنا عنكم . لف عليها لما ماحصل جواب منها وشافها نايمة : هيمو تكلم

بشويش سارة نايمة .

الهيثم هز راسه بنعم وبصوت واطي : زيود اكلمك بعدين لما اوصل للبيت .

زياد : انتم وين وليش سارة معاكم .

الهيثم عارف حنت اخوه : زيود سارة تعبت شوي ووديناها المستشفى وهيا ذلحين معانا ونايمة.

زياد بخوف: ايش فيها لتكون حالتها انتكست انا امس كلمتها وكانت نفسيتها تعبانه كله من الدب

الي عندك نحن ماصدقنا انها تتحسن .

الهيثم كان مستغرب من كلام اخوه : حالتها تنتكس وانت امس كلمتها وقالت ان نفسيتها تعبانة .

زياد : ايوة بس قالت انها ارتاحت لما كلمتها هيثم الله يخليك كيفها ذلحين .

الهيثم : الحمدلله مافيها شيء بس تدلع شوي اقول اذا وصلنا للبيت باكلمك اوكي يالله باي .

زياد : باي.

الهيثم يناظر خالد : خالد سارة كانت مريضة قبل ؟

خالد : ها ايوة قبل كم من شهر مرضت ونامت في المستشفى .

الهيثم : اها وايش كان فيها.

خالد بارتباك : عادي درجة حرارتها مرتفعة كانت وشوية ارهاق بس .

الهيثم مومقتنع : اها


**********************


لما سكر من اخوه كان باله مشغول بسارة لانه كان حاس انها تعبانة من صوتها لما كلمها يحس

فيها من دون ماتتكلم من صوتها وعيونها وهيا حساسة زيادة عن اللزوم بس كتومة كل شيء

بقلبها ماتبين لاحد شيء قطع سرحانه جواله الي يرن لما شاف الاسم ابتسم ورد: هلا بالغلا .

شيماء بصراخ : خــــــــلصت خلصت خلصت والله العظيم اني خلصت .

زياد وهو يبعد التيلفون من اذنه هبلة : هههههههه صدق مجنونة الحمدلله والشكر وبعدين

هــــــي فجرتي اذوني والله اني مو مستغني عنهم .

شيماء : مالت هذا بدال ماتباركلي مالت عليك من اخو.

زياد : افأ اذا ماباركت لشيوم حبيبتي ابارك لمين ..

شيماء : هههههههههه صدقت لو كنت سارة كان صدقت .

زياد : ههههه يالغيورة يالله خمس دقايق وانا عندش تراني مسويلش مفاجئة .

شيماء : والله يااااااااااااي اموت فيك يالله انا من ذلحين انتظرك .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:56 am

في بيت ابو جهاد علي الابن الثاني من العيله متزوج منى من العيلة وعندهم جهاد والريم 17

سنة وريماس 15 سنة ومازن 13 سنة "

فتحت الباب على مصراعية رمت عبايتها وشنطتها بعشوائية بالارض وهيا تصارخ: يمـــــــه يا أهل

البيت وينكم

: انتي متى راح تتعلمين ان الصراخ عيب وبعدين خفي اشوي على احبالش الصوتية .

: انت اصلا وانتبهت لصاحب الصوت بفرحة وصراخ : جهـــــــــــــــــــاد وعلى طول ركضت تسلم .

جهاد : كيف حالش ريامي .

الريم وهيا تبكي : الحمدلله اخيرا رجعت والله اني مشتاقة لك مـــوت.

جهاد : وانا مشتاق لكم اكثر والله ها بشري كيف الامتحانات ؟

الريم : تماااام .

جهاد : اموت بالواثقين .

الريم وهيا تغمز له : اعجبك هههههههههه الا مافلت لي متى وصلت ؟ وليش ماقلت لنا ؟

جهاد: الساعة 2 الفجر وحبيت اسويها مفاجئة .

الريم : احلى مفاجئة جهاد.

جهاد : هلا .

الريم : احد شافك غيري ؟

جهاد وهو يبتسم : الكل شافني .

الريم : افأ انا الحين اخر من يعلم بوجودك .

جهاد : ههههههه يـــــــــس.

الريم بتذكر : الا وين امي وريماس ومزون. امي بالعادة ماتكون الا بالبيت بهذا الوقت !

جهاد : ليش ماتدرين اكيد ماتدرين لاني انسيت ماقولش .

الريم : جهـــــاد عن الملاقة تكلم.

جهاد : امي عند عمي احمد والكل راح يتغدي عندهم وانا الحين رايح يالله روحي لبسي عشان

تروحين معاي .

الريم : غريبة ليش الجمعة هناك مو في بيت جدي .

جهاد : عشان الدلوعة سارة امي تقول انها مريضة .

الريم : يؤيؤ سلامتها فديتها صار لي مدة مو مكلماتها مسكينة هي مو حقت امراض أي شيء

بسيط يأثر عليها .

جهاد : أي مسكينة قولي دلوعة اكيد خافت الاضواء لاتروح عنها قالت خلوني امرض تفكير سطحي.

الريم بصدمة : جهاد ايش هالكلام الي انت بتقوله والله ماتوقعت تفكيرك في بنت عمنا بهذي

الطريقة شكل المانيا غيرتك . وقامت على طول لغرفتها زعلانة على بنت عمها .

جهاد : أف هذولا ماحد يقدر يتكلم كلمة الحق عندهم عن الدلوعة معرف ايش مسويه فيهم لاحسة

عقولهم وانا صادق الحين ماعرفت تمرض الا لما جينا والبنات خلصوا امتحانتهم .وقام عشان يجهز .

"اليريم 17 سنة هذي حلوة جمالها هادي كل شيء منها متوسط شعرها مموج اسود فيها غميزة على الجانب الايسر واضحه والايمن مو واضحة كثير طويلة وجسمها متوسط <<< هذي البنت شعارها خير الامور اوسطها هادية شوي بس اوقات عليها نذاله وتعصيب تحب تتهبل مع بنات عمها "

******************************

"بيت ابو فراس سالم زوج العمة امل عندهم فراس18 سنة ولميس 16 سنة ورهف 15 سنة "

: أف منها لازم تأخذ الجوء اتخيلي يامنول انها سوت نفسها مريضة لما درت ان الشباب وصلوا والله

انها مو هينة لا والهيثم نايم عندهم اكيد رسمت عليه .

منال : وانتي ايش عرفش امكن البنت من صدق مريضة لميسوه لاتكوني شكاكة .

لميس : سكتي زين قالت مريضة قالت اصلا الي مثلها يعرف المرض ولا التعب .

منال : لالا لهدرجة .لميس اذا كان كلامش صح فالبنت هذي مو هينة وراسمة لبعيد .

لميس : مو انا عارفة بس مين يصدق .

منال: مين قالش انها مريضة ؟

لميس : امي لانها هيا ورهف هناك تقول انها طاحت مدري ايش وراحت للمستشفى والحين الكل

عندها وخالي عزمنا على الغداء مادام الكل هناك بمناسبة رجوع الشباب .

منال : بتروحين ؟

لميس : اكيد ماراح اخلي الجوء يخلالها وبعدين اريد اشوف عيال خوالي من زمان عنهم واخليهم

يطيحون بهواي ههههههههههههههه .

منال : زين الثقة هذي بنت عمي الي اعرفها بس ها حاولي تكوني ثقيلة ولا تنسين الدلع انتي

عارفة ايش يسوي

لميس: ياحبيبتي يابنت عمي انتي الوحيدة الي تفهمني

منال : اعجبش .

لميس : بس الحين محتارة ايش البس ايش رايش اتجين وتساعديني ؟

منال : ما ادري باشوف امي وباخبرش اوكي .

لميس : اوكي لا ني اعرفش راح اتخليها توافق يالله انتظرش ما تتأخرين باي .

منال: ههههههههههه ان شالله باي .

" لميس حلوة حنطيه على بياض شعرها اسود قصير ناعم وكل شيء منها صغير مناسب لوجهها الدائري ملفوفة شوي بشكل متناسق عندها من الغرور يكفي قبيلة عمرها 16 سنة "

*******************************



خلص البارت وان شالله عجبكم اتمنى اشوف الردود الحلوة والتوقعات الاحلى يالغوالي

الي تحمس واكمل القصة وانزلها بسرعة حرام والله ما اشوف الا رد واحد ابي اشوف ردود وتوقعات

كيف راح يكون تجمع العيلة ؟ وايش الاحداث الي ممكن تصير؟


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:57 am

]%[ الجزء الثالث ]%[

كان الكل مجتمع عند بيت بوخالد بعد ما عزم الكل للغدا

مر الوقت بسرعة وصار الوقت عشاء حلف بوخالد ان العشاء اليوم عنده وماحد قدر يرفض وراحوا

صلوا العشاء وبلغوا الشباب الي من العصر راحوا يلفون في الشوارع مساكين كانوا مشتاقين لكل

مكان وماتخلوا الجلسة من السوالف والمواقف بعد ماصلوا الكل اجتمع في بيت بوخالد مرة ثانية

وكانوا الرجال والشباب مجتمعين في المجلس .


عند الحريم اكيد السوالف عندهم ماتخلص سالفة ورا سالفة كانوا البنات جالسين شوي بعيد عن

الحريم بس يسمعون سوالفهم اذا يريدون لانهم مقابلين يعض .

ام محمد : الا سارا للحين ما قامت ؟

ام خالد : ايوة ياخالتي للحين نايمة ولا هي حاسة بشيء .

ام فراس ( العمة ) : من متى وهي نايمة ؟

ام خالد : من الصبح من يوم مارجعت من المستشفى حاولت فيها تقوم عشان تاكل شيء بس ولا

حست فيني خالد قال خلوها ترتاح ماحد يزعجها.

ام محمد( الجدة ) : الا الدكتورة ايش قالت ؟

ام خالد : ما شيء بس التواء في رجلها وانتم تدرون عاد سارة ماتتحمل شيء ومن الوجع تعبت.

الكل :سلامتها عين ماصلت على النبي " عليه الصلاة والسلام " .

ام فراس وهيا تساسر ام خالد الي جنبها: يعني التعب بس من الالتواء مو من شيء ثاني صار في

الماضي .

ام خالد بحزم لان ام فراس تستقز الواحد: الماضي ماضي ونحن في الحاضر والي صار معروف

وقامت للمطبخ

ام جهاد : الله يهديش ايش الكلام الي قلتيه .

ام فراس : والله هذي الحقيقة ليش يخبون وينكرون البنت ضيعها كثر الدلع .

ام جهاد : الله يهديش هذي وانتي عمتها ايش خليتي للغريب .

ام فراس : ماتحبون تسمعون الواحد يقول الحقيقة .

ام جهاد تجاهلاتها وطالعت في البنات .

عند البنات

لميس في خاطرها " اف منهم ماعندهم غيرها الحمدلله اني جيت متأخرة مالت " ويقطع افكارها

ام جهاد : كيفش يالميس وكيف الدراسة معاش من زمان ماشفناش .

لميس بدلع مصطنع : الحمدلله بخير ياخالة وانتي كيفك والحمدلله ع سلامة جهاد ومبروك عليه

الشهادة .

ام جهاد : الله يسلمش حبيبتي الا لميس ما شالله عليش كل مرة تزيدين حلاوة وجمال .

لميس بدلع وخجل مصطنع : تسلمين خالتي عيونش الاحلى .

"ام فراس كانت فرحانة بالحوار امكن ام جهاد تاخذ لميس لجهاد ولدها" .

الريم : يمه رهوفة هيا الي زايد حلى وطول ما شأ الله عليها .

ام جهاد : ايوة عارفة وكلكن محلوات بس اصلا لميس من زمان ماشفتها لاتزعلون ههههههههه.

رهف بمزح : خلاص خالتي اني زعلانة من اول وانتي طايحة مدح في لميس وانا الي عندش 24

ساعة ماعبرتيني ولا مرة .

ام جهاد : انتي عارفة غلاتش يابنتي .
رهف : ههههههههه الا متأكدة منه هههههههههه .

" رهف اخت لميس عمرها 15 سنة هيا بعد حلوة مو احلى من اختها بس اسلوبها يحبب الناس

فيها اكثر حبوبة مرة وهيا صديقة ريماس بنت خالها ابو جهاد"

ام خالد وهيا جاية تجلس عند عمتها : والله كلكن ما شأ الله عليكن كبرتن واحلويتن وصرتن عرايس

الله يرزقكن بالزوج الصالح .

البنات استحوا بس كل وحدة اتقولفي خاطرها >>>>>> امــــــــــين ههههههههههههههه

ندى : افأ يانورة الحين تجابين عرسان حق هذولا الفصعونات ونسيتيني .

الكل هههههههههههههههههههههههههههه

ندى : خلوني اروح عند حبيتي سارة قامت ولا لا .

ام خالد : ايوة ندى حبيبتي واذا قامت خبريني انزين ةخليها تتجهز وتنزل.

ندى : ان شأالله من عنوني يالله عن اذنكم . وراحت لغرفة سارة الي في الطابق الثاني .

كملوا البنات سوالف وضحك .

" ندى 22 سنة اخت الوليد دارسة ادب انجليزي وهيا جمالها اوروبي هادي مرة وعيونها صغار شوي وبيضة مرة شعرها اسود طويل يميل للبني طويلة وجسمها مرة متناسق تسكن مع اخوها ابو ليث بعد وفاة اهلها "


**********************


في مجلس الرجال


ابو جهاد : ها شباب ايش مشاريعكم الحين وين راح تشتغلون معانا في الشركة ولا تريدون

تأسسون لنفسكم مشروع ؟

جهاد بملل : لاااااااا يبه نحن بغينا ناخذ لنا بريك شوي بعد ضغط الدراسة وبعدين خير نفكر .

عبدالعزيز بقهر: ايوة ياخوي خلونا شوي ماصدقنا نرجع .

خالد : ههههههههههههههههه بس اعتقد الدكتور اليوم كان مشحوف لشغل لوتشوفونه في

المستشفى مافي مكان الا وراحله ومافي دكتور الاوكلمه نحن جاين نتعالج وهو يشوف عالمه .

الهيثم : مين انا .

خالد : ليش في دكتور غيرك تدري عاد مو لايقة عليك هههههههه .

الهيثم : الا لايقة بس الغيرة ذابحاتك .

ابو خالد : ههههههههه والله صدقت هو واخوه ماعندهم غير الكلام وهم مو فالحين بشيء .

خالد فاتح عيونه على وسعهم : الحين انا وزيود مو فالحين بشيء افأ يبه افا ماهجيتها منك يابو

خالد .

عبدالعزيز : اقول عرفنا ان عيونك زرق عاد مو لازم تفتحهم على كبرهم وبعدين اخوي صادق انت

وزيدوه للحين مو مقررين نوعية تخصصكم لا وزيدوه الحين راح ينتقل عندك والثانية الخبلة طالعة

عليه وقفت دراستها هذولا الاثنين ما اعرف يفكرون كيف .

ابو جهاد : الا هي الحين كيفها ؟

ابو خالد : احسن بس للحين نايمة .

الهيثم : كانت تدلع شوي علينا .

جهاد يساسر الهيثم : والله كنت قايل انه دلع بس ماحد مصدقني .

الهيثم ناظر فيه نظره .

جهاد : هههههههه ايش فيك لتكون لعبت بعقلك انت الثاني .

الهيثم : ايش لعبت بعقلي طفل قالولك بس البنت من صدق مريضة .

جهاد بأسف : صدق وال ويقاطعهم

عبدالعزيز : ايش فيكم تتساسرون انتم ووجيهكم .

جهاد : نحن ابد ولا شيء وانت ايش يخصك .

عبدالعزيز : ابد بس اخواني يسألون الثور وين راح يقدم اوراقه واذا يريد مساعده منهم او الواسطة .

الهيثم : لالا ياعمي الحمدلله انا شفت ولد صاحب المستشفى صديقي وقالي ان مكاني موجود

أي وقت اريد وامكن اودي اوراقي للوزارة.

خالد : مو اقولكم نحن رحنا نتعالج وهو راح يشوف مصالحة مشحووووف .

الكل هههههههههههههه

ابو خالد : خلاص ياولدي بس اذا تريد أي شيء نحن موجودين .

الهيثم : ادري ياعمي ماراح تقصرون .

قام عبدالعزيز ابو خالد : وين رايح ؟

عبدالعزيز : انا رايح اشوف سارونة خلاص كفاية عليها نوم .

خالد : تريدني اجي معاك ؟

عبدالعزيز يساسره : لا خليك عند هذولا ويقصد الهيثم وجهاد لا يحشون فينا انا داري فيهم وبعدين

انا اعرف الطريق وراح .



فتحت عيونها بثقل

ندى : صح النوم.

سارا بابتسامة : هلا ندوش

ندى : هلا فيش واخيرا قمتي كان نمتي لبكرة.

سارا باستغراب وترمش بعيونها : ليش الساعة كم ؟

ندى : الساعة الحين امممممممم 8 توهم راجعين من صلاة العشاء .

سارا فتحت عيونها على وسع : حلفي .

ندى : والله .

سارا وهيا تحاول تقوم وتحس جسمها ثقيل وراسها دايخ : الله كل هذا نوم ليش ماحد قيمني .

ندى : خالد قال خلوها ماحد يزعجها لانك تعبانة ومحتاجة راحة ها الحين بأيش حاسة.

سارا :الحمدلله بس احس راسي ثقيل ورجلي توجع .

ندى : اكيد الراس ثقيل من كثر النوم يالله قومي صلي وبعدين تجهزي لان الكل تحت .

سارا : مين تحت ؟

ندى : كل العيلة انتي ناسية ان الشباب امس وصلوا وبما انك مريضة فكان الغدا والعشاء عندكم

مو في بيت عمي " جد سارا " .

سار : اها " وقامت بثقل من الفراش وكانت تعرج على رجلها "

ندى : توجع ؟

سارا : واجد .

ندى : نفسي اعرف انتي عمية ولا هبلة حتى ماتنتبهين لدرج.

سارا بحزن : الثنتين .

ندى : هههههههههههههه أول مرة تعترفين انش عمية وهبلة ههههههههههههههه .

سارا تسوي نفسها معصبة : شب زين يالله قومي ساعدني بلاضحك مامنش فايدة لازم اطلب

منش ماتسوين شيء من نفسك مالت عليش من خالة .

ندى : الله كل هذا هههههههههه سوري بس والله نسيت اني اعرض خدماتي من هبلتش

ههههه . وقامت تساعدها.

دخلت سارة للحمام وندى جلست في البلكون كان الجوء مرة يجنن هواء بارد وقمر 14 كان المنظر

يهبل حست بأيد تغطي عيونها

ندى : هههههههههههههه خلود قديمة اللعب غيرها انصدم من الصوت كان موصوت سارة وارتبك

وندى لما حست بأن خالد طول وماتكلم استغربت

ندى : خالد عن البلاهه ولفت نفسها وفكت ايدينه عن عيونها واول ماجت عينها في عينه توترت

وحست بنار بجسمها ورعشة قوية وهو ماقدر يشيل عيونه منها وهيا تجمدت مكانها ماقدرت

تتحرك خطوة وحدة حست ان جسمها مشلول وعيونها معلقة بعيونه كانت ثواني بس عندهم كان

الزمن متوقف قطع عليهم الجوء صوت قوي من الحمام

ندى بخوف : ســــارا .

قفزمن مكانه وراح للحمام : سارة حبيبتي فيش شيء .

سارا وهيا داخل الحمام : لالا مافيني شيء بس كنت بتزحلق .

: الحمدلله اقول سارة انتبهي زين مانريد يكون اليوم التزحلاق العالمي في حياة سارة خانو .

سارة : هههههههههههههه مالت خليني بس اطللع .

: لاتخافين منتظرك مو رايح لاي مكان . التفت يدور على ندى الي كانت موجودة بس مالاقاها

ضحك على شكلها مسكينة والله انها انصدمت تحسبني خالد ااااااااه ياندى من زمان عنك بس

والله اني ما استحي بدال ما انزل عيني جلست مبحلق فيها كأني مو شايف خير هذا وانا جاي من

المانيا هههه اكيد الحين بتلعن فيني وفي وقاحتي كالعادة ويقطع سرحانه صوت فتح باب الحمام

وعلى طول راح لعندها : سلامات يالغلا .

سارة : عزوووز وترتمي في حظنه وتبكي اشتقت لك موت يالدب ليش ماقلت انكم راح تجون .

عبدالعزيز وهو ظامها : وانا اكثر ياحياتي بعدين انا حبيت اسويها مفاجئة بس مثل كل مرة انتي

خربتيها بدلعش وهبالش هههههههه ويقرص خدودها " يموت في خدودها ودوم يقرصهم "

سارة بدلع : هههههه سوري .

عبدالعزيز : ماعلينا يالله قومي وجهزي لان الكل موجود والبنات من دونك ولا شيء وبعدين نكمل

سوالف السهرة اليوم صباحي .

سارة : ههههههههههه ان شالله . ويقاطعهم دخول خالد

خالد : ايش الفيلم الهندي هذا وين بوليود عنكم .

عبدالعزيز : ههههه عارفك ميت غيره .

خالد بثقة : اكيد غيران عندك مانع .

سارة بشهيق : غيران مني !

خالد : اكيد لا غيران عليكي ما احب احد يحظنك غيري .

عبدالعزيز : زوجها وانا ما ادري .

سارة : هههههههه فديته اخوي .

عبدالعزيز : لا والله فديته اخوي وانا الي مخيساتني بالماي والدموع مالي شيء.

سارة : انت كل الدنيا فداك .

عبدالعزيز: ايوة على بالي بعد .

خالد : اف ما اقدر بس يالله انت عمنا تستاهل .

عبدالعزيز: ياعيني من متى الاحترام .

خالد: من زماااااااااان .

عبدالعزيز : انت ليش جيت مو مخليك مع الثنائي المرح .

خالد : مليت منهم ماعندهم سالفة والوالد لما شافك طولت قالي اشوفك واشوف سارة اذا قامت

تجي تسلم على عمي من اول يسأل عنها .

عبدالعزيز : اها خلاص خلينا ننزل تحت ونخلي القمر يتجهز .

سارة بدلع : ميرسي عزوز بس ماتنزلوا انتظروني في الصالة عشان تساعدون انزل لعند الشعب .

خالد + عبدالعزيز : اوكي . وطلعوا ينتظرونها في الصالة .

****************

فراس : احمد ومرران ماراح يجون ؟

الهيثم : ما ادري عنهم قالوا جاين بس للحين ماشرفوا .

جهاد : اتصلت في احمد قبل شوي قال ساعة ويكونوا عندنا .

فراس : وين خالد وخالي عبدالعزيز .

جهاد : راحوا يشوفوا سارة بس كأنهم تأخروا صح ياهيثم.

الهيثم : ايوة ليكونوا عند الحريم بس .

فراس : لا ما اظن الحين جيت من عندهم قبل ما ادخل لهنا وما شفتهم .

جهاد: امكن الحبيبة قامت وهم جالسين عندها وعشان نتأكد بتصل على ريم واشوف .

فراس : يالله اتصل .

*********************

ندى اول مانزلت جلست جنب ريم عند الحريم والكل كان يسأل عن سارة وخبرتهم انها قامت

وباتنزل بعد شوي وكان وجها احمر ومبين انها متوترة مع انها تحاول تكون طبيعية بس هيهات مامر

هذا الشيء على الريم

وهيا اصلا كل ساعة تمر صورته وعيونه المرسومة قدامها مثل عيون خالد بس لونها اسود ويقطع

سرحانها تيلفون الريم الي يرن وريم كانت تناظرها مستغربة منها وردت على تيلفونها .

الريم : هلا.

جهاد: هلا بغلا الروح .

الريم : ههههه والله وصرنا نقول كلام حلو .

جهاد : ريامي انا من يوم يومي اقول كلام حلو وكل بنات المانيا يشهدون صح يالهيثم . "ويطالع في

الهيثم الي يناظره بنص عين وعليه ابتسامة استهزاء "

الهيثم: والله انك ماتستحي ويقول بصوت عالي ريم لاتصدقيه اصلا هو دفش وكل البنات يهربون

منه ومن اسلوبه توه متعلم الكلام الحلو مني . انتبه ان كل الي في المجلس سمعه ويناظره .

الريم : هههههههه .

جهاد : شب زين انا اوريك فضحتنا وانتي تضحكين عجبش كلامه تصدقيه وتكذبين اخوش .

الريم : ايوة هههههههههههههههههههه ضحكت بصوت عالي حتى الكل انتبه لها ويطالع .

الهيثم : اكيد بتصدقني وتكذبك مين شايف نفسك .

جهاد : مالت اقول ريم .

الريم : ها.

جهاد : ها مالت اقول بو سعود ولا خالد عندكم ولا مروا عليكم .

الريم : لا ليش .

جهاد : لانهم قالوا بيشوفوا سارا وما رجعوا للحين .

ريم وتناظر ندى وعليها ابتسامة خبيثة : اها اكيد جالسين داقين السوالف معاها لان ندوش اتقول

انها قامت .

جهاد : والله قامت الحسناء النائمة اخيرا . الهيثم يناظره نظره وفراس يضحك على التعليق .

فراس : هههههههههه والله جبتها ورن تيلفونه.

الريم : جهود خلي عنك التمسخار .

جهاد : يالله باي ريامي .

الريم : باي .

******************************

سكر من اخته وناظر الي جالسين عندهم فراس كان يتكلم بالتليفون والهيثم كان سرحان

جهاد يكلم الهيثم : اقول يالاخو ايش القصة اليوم مو على بعضك .

الهيثم انتبه على جهاد بعد ما قرصه في ايده

الهيثم : وجع ان شالله ماتعرف تتكلم لازم تقرص او تضرب همجي .

جهاد : والله اذا لي ساعة احاول اكلم الي عندي وهو مو معاي مع الحبايب اقرصه واضربه .

الهيثم : ها .

جهاد : لا القصة شكلها كبيرة يالله قول اعترف بلا لف ودوران اليوم كلك سارح ايش القصة وين

تروح.

الهيثم : انا .

جهاد : لا ولد الجيران اقول لتحاول تصرف الموضوع اعترف .

الهيثم : لا سرحان ولا شيء انت بس تريد سالفة.

جهاد : علينا والله فيك شيء واليوم انت مو طبيعي بالمرة وفي شيء شاغل بالك .

الهيثم : هههههههههههه انت ماتصدق احد على راحتك اذا تريد تخلي في قصة وسالفة وهو اصلا

لافي قصة ولاسالفة بس انت ألفها .

جهاد : انا اسوي قصة وسالفة ها الا انت تصرف الموضوع بس ما علينا مصيري بعرف السالفة .

الهيثم : هههههههههه خلينا من كلامك وخلينا ندخل داخل عندهم .

جهاد : اوكي ويأشر لفراس اذا بيدخل معاهم

فراس ويبعد التيلفون : روحوا انتم انا جاي بعد شوي راح انتظر اياد وريان الحين راح يجون .

الهيثم : والله اني مشتاق لخالي وعياله ليث مو جاي معاهم .

فراس : الا جاي يالله روحوا خلوني اتكلم .

الهيثم : اوكي كمل سوالفك برا لا يسمعك عمي ويسويلك سالفة ههههههههه

جهاد : خلينا شوي بعدين ندخل .

الهيثم : اوكي على راحتك .

" فراس 17 سنة ولد العمة نوال دبدوب شوي مغازلجي يحب الرحلات والوناسة حبوب مرة ماينمل من سوالفه بس وقت الجد ممكن لواحد يعتمد عليه "

صلت سار كل الفروض الي فاتتها واتجهزت لبست عدسات زرق وكحلت عيونها وحطت جلوس

وردي وبلاش خوخي كانت طالعة في قمة النعومة والحلاوة تجنن. لبست بنطلون بني وتوب

فوشي مع بني فوق الركبة عليه جيكت بني باكمام طويلة وفلات فوشي وفكت شعرها ولبست

اكسسوارات مناسبة تحب الكشخة واخذت شيلة فوشي مناسبة للبس حطاتها على كتفها

احتياط عشان عيال عمها طلعت لصالة ورجلها توجعها كثير جلست على اقرب كرسي .

خالد + عبدالعزيز لما شافوها : تصفير وتصفيق

عبدالعزيز : اووووووووه ايش الحلاوة قمر .

خالد : قول ما شالله مو ناقصين تطيح علينا مرة ثانية .

عبدالعزيز: ههههههههه ما شالله .

سارا : ههههههههههههه كأنكم عجايز يالله قوموا ساعدوني وخلونا ننزل .

قاموا يساعدوها واهيا استندت عليهم وصارت تدلع .

عبدالعزيز : اموت على الدلوعين انا والله اني اشتقت لدلعك يابنية . وصاروا يضحكون .

خالد : ايش رايك في العدسات ؟

سارا : حلوات الله يخليك لي .

**************************************

بعد ماسكرت الريم من اخوها طالعت في ندى الي كانت سرحانة ومتوترة .

الريم : اقول ندوش لما كنتي عند سارونة ماشفتي احد .

ندى بأرتباك : ها لا ليش ؟

الريم : بأبتسامة خبيثة : ابد بس شكلش مو على بعضك كأنك شايفة طيف اعتقد طيف عمي

عبدالعزيز .

ندى فتحت عيونها على وسع وزاد توترها : لا ماشفته ليش هو وين ؟

الريم : ههههههههههه علينا شوفي شكلش لما ذكرت اسمه والله تحفة هههههههههههه .

ندى : اص فضحتينا لا يسمعك احد ويفهم الموضوع غلط شوفي لميس كيف تطالع فينا .
ظح
الريم : خليش منها وقولي ايش صار .

ندى : ماصار شيء .

الريم: رجعنا للكذب يالله اعترفي. ويقطع كلامهم


خالد: احم احم يالله يالله دستور تغطوا ياحريمات يالله يالله .

الكل ههههههههههههههههه <<<متأثر الشعب بباب الحارة . تحجبوا البنات

الجدة ام محمد : دخلوا ياعيال وخلوا منكم كلام المجانين

الكل : ههههههههههههههههه

عبدالعزيز + خالد + سارا : السلام عليكم ايها القوم .

الكل يرد السلام باصوات متفرقة

خالد : هلا ندوش اخبارك من زمان عنك .

ندى: الحمدلله مو كأني من الظهر وانا عندكم والحين تقولي من زمان ها ااااه ينعل ابو الكذب.

خالد : خخخخخخخخخ الحين مايجوز اشتاقلك كل ساعة .

ندى : اوكي بنعديها لك .

عبدالعزيز اول ماقال خالد اسم ندى وهو في عالم ثاني وريم كانت ملاحظة عمها من اول مادخل

وأكدت شكوكها وماسكه عمرها لاتضحك ع اشكالهم وقالت في خاطرها : خليني استفرد فيها

لوحدنا والله لاطلع فيها الشيب هههه.اما سارا كان الكل يسأل عنها وعن صحتها وكيف تحس الحين

احسن ولا تعبانها وكانت تضحك وتقولهم مافيها شيء .

عبدالعزيز بمزح : اخ منك ياسارا عرفتي كيف تاخذين الاضواء منا ماعرفتي تمرضين الا لما رجعنا

حتى امي نساتني كل ساعة تسأل عنك مو كأني انا الي راجع من السفر .

الجده : افأ ياولدي مانسيتك وبعدين ماتقارن نفسك بدلوعتي سارا فديتها مسكينة وهيا ايش

عرفها برجعتكم .

لميس ماتت فرح في خاطرها : اخيرا احد فاهمها غيري . وتحاول تسطنع المزح والدلع : هههههه

لا تخاف خالي انت لو ايش ماصار الاضواء دايما لك ماتروح لغيرك مايستاهلها.

سارا حبت تقهرها وسفهتها : زوزي لاتكون بس اتغار مني عارفاتك من يوم يومك تغار مني لاني

شاله الاضواء عن الكل تقولها بثقة وتناظر لميس .

عبدالعزيز حس انه شعللها حب يعالج الموضوع لان سارا راح تزعل منه لانه فتح للميس مجال قال

وهو يغمز لسارا : انتي اصلا مو ماخذه كل الاضواء انتي ماخذه قلوب الكل وأولهم قلبي ياقلب

زوزي انت

خالد : اوووووووووووووووووه ما اقدر انا بوسعود طلعت مو سهل .

عبدالعزيز : هههههههههه اعجبك ويناظر ندى .

ريم : احم احم عمو ترانا موجودين .

عبدالعزيز : ههههههههههههههه كوني موجودة على راحتك اصلا انتي لك وجه تتكلمين انا زعلان

منك .

ريماس : فشلوهاااااا هههههههههه .

ريم : افأ عمو ليش زعلان مني ؟

عبدالعزيز : الحين عمو وانا مسافر ماتعرفين غير جهاد مو كأنه عمش معاه مسافر تكلميني

بالصدفة اذا رديت عليش من تيلفونه وتريديني امدحك روحي زين خلي جهادووه ينفعك ما حد

غيرها سارا فديتها كل يوم تكلمنا..

سارا بدلع : هو انا اقدر على فراأكم يا زوزي .

الريم شوي وتبكي : اسفة عمي والله مو قصدي بس كنت اخاف لازعجك .

عبدالعزيز : هههههههههه عادي يالهبلة اضحك معاك انا .

الريم بفرح : والله الحمدلله خوفتني .

الكل : هههههههههههههههه .

عبدالعزيز يساسر سارا : سارا بليز ماتناديني زوزي لاذبحك لوعدتيها سامعه .

سارا : ههههههههههههه ان شالله يازوزي مو ولدك يععععععع .

عبدالعزيز ناظرها نظره يعني اسكتي . سارا ميته ضحك .

الحريم كانوا يسمعون كلامهم ويتسولفون قامت ام خالد تشوف العشا وراحوا معها البناتوام فراس

عشان يساعدونها وما ام جهاد راحت تشوف حمود وحلا الي يلعبون في غرفة محمدوعندهم

المربية.

.
الا سارا اكيد ماراحت مع البنات كانت في حظن جدتها وتسولف معاها هيا وخالد وعبدالعزيز .

الجدة : سارا يمه مو كأنش ضعفانة بزيادة .

سارا : هاا لالا هذا انا ماتغيرت شكلك عجزتي يمه هههههههه .

الجدة بعصبية : لا ما عجزت وانتي ضعفانة زيادة اقول خلي عنك خرابيط الرجيم وخرابيطه ماراح

ينفعك وش بغيتي يقولوا الناس عنا مو مأكلين بنتهم زين شوفي بنات عمك ولميس وندى ما شالله

على اجسامهم حلوة مو انتي صايرة جلد على عظم .

سارا شوي وتبكي ووجهها صار لونه احمر ماتحب احد يقارنها باحد او ينتقدها : يمه هذا جسمي

وانا عاجبني وهذاك اجسامهم وهم احرار وبعدين ترا جسمي الكل يتمناه صح شباب.

وهم يتنااقشون دخل الهيثم وجهاد وماحسوا فيهم ولما انتبه جهاد والهيثم للي في حظن جدتهم

بدون غطايه ومو منتبهين لهم ويتناقشون بحماس ففضلوا الانسحاب لان الجدة امبين عليها معصبة

شوي .

جهاد : هيمو مين البنت الي شفناها ذلحين ؟

الهيثم ويبتسم باستهزاء : ليش عجباتك ؟

جهاد : اذا احد يسأل لازم يكون معجب بس فضول .

الهيثم : بالله عليك معرفتها !

جهاد : هيثم تكلم مين شكلها صغير لاتكون رهف .

الهيثم : أي رهف ماشفت كيف تتكلم .

جهاد فتح عيونه ع وسع : لا تقول الدلوعة احلف.

الهيثم : وليش بكذب يعني .

جهاد : ههههههههه من صدق دلوعة بس هيمو شكلها مايذكرك باحد .

الهيثم سرح

جهاد : هيييييييييي وين رحت لتكون بس انت الي معجب .

الهيثم : ها لالا بس تذكرت شيء يالله خلينا نرجع للمجلس.

جهاد وهو مستغرب من شكل الهيثم الي تغير : يالله .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:58 am


هذا البارت لعيونكم


..............................


*******


********
********
خالد يعرف اخته : يمه اصلا الحين الي مثل سارا هم الي دارجين ومطلوبين ههههههههه وانا مقدم

طلب لوحدة زي سارا.

عبدالعزيز : يمه الحين جسم سارا المودل مو عاجبش وهيا وخدوها الحلوة زي الاطفال "

ويقرصهم "

سارا : اااي ههههههه سمعتي يمه .

الجده : انتم اصلا اذا اجتمعتوا مين يقدر على لسانكم .

سارا : لا يا يمه نحن للحين ما اكتملنا ينقصنا العضوء الرابع وهو القائد زيود فديته .

الجده: هههههههههههههه عمرك ماتنسيه لازم تذكرينه ولا ماتكوني سارا والله اني اشتقتله هو

ولسانه :

عبدالعزيز : لازم تحشره في كل شيء ولا ماتكون سارا .

خالد : الله لايوريك اتخيل انا على اخر زمن تهددني بزيدووووه .

الكل : ههههههههههههههههههه

سارا : اااااااااااااااااااااه متى يوصلون بس اهل مسقط وينورون صلالة الخريف مايحلوا بدونهم .

يدق فون خالد واول ماشاف مين المتصل مات ضحك :ههههههههههههههههههههه

الجده : بسم الله عليك والله سارا ماخلت احد فيه عقله حتى احوها جن خالد يمه بسم الله عليك

ايش فيك تضحك الناس ترد اذا احد اتصل موتضحك .

خالد لما سمع كلام جدته مات ضحك : ههههههههههههههه اصلا هههههههه يمة ههه ماتدرين

مين ههههههههههه المتصل ههه كانه حس انا نتكلم عنه هههههههههههه .

الكل : ههههههههههههههههه

خالد : الوووووووو وسولف مع زياد وسارا كانت كل شوي تخطف منه التيلفون وتسولف معاه .

لما سكر من عند زياد : سارا يالله قومي معاي للمجلس تسلمين ع عمامي ابوي من اول زاعجني

باتصالاته.

عبدالعزيز : ايوة والله من اول رابشيني .

الجدة : انزين وانا بدخل معاكم اجلس مع عيالي شوي قبل العشاء .

سارا : اوكي يالله .

الجدة : ايش اوكي والله كلامكم صار كله محرف قولي ان شالله .

سارا : ههههههههه تامرين امر ان شالله يالله خلونا نروح عندهم .

خالد : يالله قومي خلينا نساعدك .

سارا : لا عادي بمشي لوحدي مولازم بس ساعدوني وساعدوا امي .

عبدالعزيز وهو يوقفها : لالا لازم نساعدك مو زين تمشين على رجلك كثير وامي خالد راح يساعدها.

الجدة : وليش تساعدوني قالكم عجوز .

خالد بابتسامة : افأ بس يايمه انتي عجوز انتي الشباب يدورونك دوراة من شبابك .

الجدة بعصبية : اه ياللي ماتستحي تتمسخر علي وتضربه بعصاتها على رجوله .

خالد وهو يقفز من ظربها : هههههههههههههههه توبه يمة والله ماعيدها وهذي بوسه على

الراس .وسلم عليها.

سارا وعبدالعزيز ميتين ضحك : هههههههههههه

الجدة : ساعدوها .

سارا : وهيا تتحجب : لالا عادي خلوني ماتوجع . سارا كانت مستحية تدخل عليهم وهيا مستندة ع

خالد وعبدالعز فعشان كذا رافضة وخاصة لانها عارفة ان عيال عمها موجودين وهيا بتموت من

الوجع بس تكابر.

خالد: خلي الدلع ويالله .

سارا : والله ماتساعدوني وهذي اني حلفت يالله امشوا.

الجدة : الله يهديش يابنتي بس اذا وجعاتك قولي لا تستحين .

سارا وتبوس جدتها : ان شالله يمه .

عبدالعزيز وخالد في نفس الوقت : عنيدة .

سارا : هههههههههههههههههههههههه يالله بسرعة ولا بنتاخر.

دخلوا المجلس وسلمت سارة على عمها وابوها وجلسوا يسولفونها.والجدة جلست اتسولف مع

عيالها اما سارا سلمت على عيال عمها واتحمدت لهم على السلامة .

خالد : ههههههههههههه حلفي بس الحين تقولين له الحمدالله ع السلامة وانتي من الصبح

شايفاته .

سارا : ناظرت خالد بتوعد لانه فشلها واتسب فيه من داخلها .

سارا: هاهاها بايخة

ويقاطعهم الهيثم : خليش منه اليوم كله بتسخف مثقل دمه بقوة .

خالد : الله انا ينعل ابو النذاله تسبني عيني عينك وانا الي منيمك عندي .

فراس : والله ياولد خالي هذا الكلام الي يقولونه عنك بس انا كنت اخبي عنك وادافع عنك .

جهاد : خالد لو كنت مكانك بنتحر . عبدالعزيزيكمل : او اعزل نفسي عن العالم .

سارا وناسية نفسها باندفاع : بسم الله على اخوي على عدوينة ان شالله صدقتوا عماركم من

الغيرة و خالدبعد قلبي مافي مثله .

خالد :هههههههههه فديتش .

عبدالعزيز : عيب عندنا شباب .

سارا ولع وجهها الوان

ابو خالد : بسكم جننتوا ببنتي وهيا مريضة .

فراس : أي مرض والله اشوفها احسن مني بس دايما تحب تدلع عليكم .

سارا : احلف وتلتفت لابوها الي جنبها يبه لاتخاف علي تراني طالعة عليك ماحد يقدر علي .

الكل : هههههههههههههه

جهاد نادر مايعبر البنات : لا بالله ومين الي كان وجهها قبل شوي اشارات مرور ههههههههه

سارا : لان الجو حر

الكل : هههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : الا شباب هذا الولد ويأشر على الهيثم كان يسوي شي حرب ويتغسل بالماي في الفراش

اذا شاف كابوس .

الشباب : هههههههههههههههههههههه

جهاد : لاتقول كذا سوا .هههههههههه

عبدالعزيز : والله شكل الاطفال يقومنه من النوم مجنون ههههههههههه .

فراس : هههههههههه جد خالد ايش السالفة .

خالد : والله الصبح اليوم ........... وقال لهم السالفه .

ماتوا ضحك على الهيثم :هههههههههههههههههههههههههههههههه

الهيثم عصب لان هذا الشيء احرج سارا الي واضح من شكلها المصدوم والي صار احمر مرة

ودموعها متجمعة ف عينها بس مابين عليه وكان يناظرها نظرات استهزاء شوي ويبتسم لها من

تحت لتحت الي زاد من احراجها .

قطع عليهم دخول الخال ابو ليث عليهم : السلام عليكم .

الكل رد السلام وقاموا يسلمون عليه .

" ابو ليث خال عيال ابو خالد وابو الهيثم وعنده ليث 22سنة والتؤم اياد وريان 18 سنة وردينا 17سنة"

ابو ليث وهو يسلم على سارا : هلا هلا بسارونة حبيبتي كيفك وسلامتش ماتشوفين شر .

سارا حمرن خدودها : الحمدلله بخير بشوفتك يالغالي وانا تمام مافيني الا العافية تسلم .

شوي الا ويدخل التؤم : السلام عليكم وسلموا على الموجودين

ريان : لالالا سارونة بجلالتها هنا ما اصدق عيني .

اياد : ولا انا يا اخي فراس هل هذه حقيقة ام خيال .

فراس : لا صدقوا انها هنا بشحمها ولحمها .

سارا : ياسخفكم .

الكل : هههههههههههههههههههه والله فشلة .

سارا بابتسامة واثقة : اقول فراس اخذت ليسن ؟؟؟

فراس يلوي شفايفة بزعل : لا للحين مانجحت وابوي رافض أي واسطة وطلب من خوالي وعمامي

مايساعدوني .الكل : هههههههههههههههههههههههههههه

سارا ونفس الابتسامة وبهمس : تريدني اتوسط لك والله تنجح بكرا.

عبدالعزيز : مو هينة بنت اخوي ههههههههههههه

الكل ضحك عليها : هههههههههههه,

فراس : اقول خوالي رفضوا يساعدوني لما كلمهم ابوي اتقولين واسطة على بالش خالي راح

ينسى وعده لابوي.

سارا : ومين قالك ابوي هو واسطتي يابابا انا سوسو لي معارفي هههههههه.

خالد : هي اختي مو هينة ههههههههه

سارا : اتنم للحين مو مصدقين طيب اوريكم متى موعد امتحانك .

فراس باستهزاء: السبت يعني بعد ثلاث ايام .

سارا بتحدي : اوكي احفظ التاريخ لانه راح يكون اليوم الي بتاخذ فيه الليسن وعليكم ياشباب

عزومة كبيرة اوكي الشباب يتحدي ومتحمسين مرة لها : أاوكي

و قامت وخلاتهم الجدة : لوين ياسارا .

سارا: يمة دقايق وجاية عندي اتصال مهم وسفهت الشباب وهم جلسوا يضحكون عليها وع ثقتها

العمياء


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:59 am

سارا طلعت من عندهم للحوش واتصلت بالواسطة

:الوووو

سارا: هلا ملوكة

ملاك : هلا والله كيفش واخبارش مشتاقة مووت

سارا :ههههه اقول خلي الكذب امس كلمتش

ملاك: ياحبيبتي انتي قلتي امس مو اليوم

سارا:وااااه من اليوم

ملاك:ليش ايش فيه اليوم

سارا :لاتستعجلي فتحي الماسن وباخبرك بكل الحين ملوكة طالبة منك طلب قولي تم

ملاك: انتي تامرين امر الي اقدر عليه بسويه

دخل ع ملاك اخوها احمد

احمد : ملاك وين الاب مالي شاف اخته متحمسة وهيا تتكلم وما سمعته وجلس يدوره بنفسه

سارا بدلع: امممم انا الي اريده مومنش من احمد وانتي عليكي تقنعيه .

ملاك باستغراب : احمد

احمد وقف : خير

ملاك: يمه انت متى دخلت

احمد: جني شايفه وانا موجود هنا من 5 دقايق وين الاب حقي؟

ملاك :ع الطاولة يالله روح

سارا بدلع وخدودها احمرن من ذكر اسمه كيف وهيا تسمع صوته: احمد عندك يالله اكلمك بعدين

ملاك : لا سارا صبري طلع

احمد اول ماسمع اسمها وقف مكانه وملاك ما انتبهت وكملت مع سارا

ملاك : ايوه ايش تريدين منه

سارا: اريده يساعد ولد عمتي بالليسن

ملاك باستغراب :مين فراس ليش وابوه وخواله .

سارا وقالت لها السالفة حتى التحدي.

ملاك :ههههه والله انك تحفة وداهية والحين كل امالش ع احمد يايفشلك عندهم او يرفع خشمك

عليهم.

احمد ويتكلم بصوت عالي بعد ماسمع وفهم السالفة بشكل سطحي: ماعاش الي يفشل سارا

وطلباتها اوامر

سارا اول ماسمعت كلامه اصطبغ وجهها الوان وسكرت التيلفون.

ملاك معصبة ومفجوعة منه فجأة تكلم وخافت سارا تزعل منها وخاصة هيا قالت انه طلع:الوو. لما

شافت سارا سكرت ناظرت احمد الي عليه ابتسامه وفظول وبعصبية :انت ماتستحي

احمد ببرأة :انا ليش

ملاك:يؤيؤ يا برأتك الحين بتكون زعلت

احمد يقاطعها: ههههههههه سارا تزعل لعبي غيرها وبعدين اتصلي فيها وقولي لها احمد انتي

تعرفيه ملقوف وماحد يقدر عليه والحين خبريني بالسالفة .

ملاك : ياربي عليكم ثقة وغرور بس ما علينا وقالتله السالفة ووافق وقالها اتخبر سارا .

" ملاك 19 سنة صديقة سارا من الطفولة من ايام الروضة وخاصة ان امهاتهم صديقات الدراسة فكانت العلاقة قويه بين العيلتين من زمان , احمد 27 سنة جريء مرة بس جنتل مرة وسيم حنطي البشرة ضعيف وعريض المنكبين متعود على سارا زي اخته يشتغل في الشرطة "

********************
سارا بعد ماسكرت جلست شوي سارا تعجبها شخصية احمد وصارت تستحي منه كثير مع انها اول

بايعاتها معاه ماتعرف توصف شعورها اتاجهه. وبعدين دخلت عليهم ووجها شوي احمر وجلست

جنب خالد عند الشباب

الجدة :سارا يمه ليش وجهك لونه احمر تعبانه .

سارا: لالا مافيني شي

الشباب اول ماشافوها ضحكوا

أياد: سارا بس ليكونوا المعارف فشلوش .

الشباب:هههههههههههه

خالد :ايــه خلاص كله ولا سارا ويضمها

وقاطع كلامهم رنة تيلفونها الخاصة بملاك"من اغلى ناسي من اغلى ناسي " كانت تريد تقوم بس

رجلها وجعتها ولازم تريح شوي وحطت مشغول وملاك مصممة

خالد عارف انها ملاك من النغمة : ردي ع البنت

سارا :هاا وشافت الكل يطالعها

وردت: هلا

ملاك حست انها زعلت لانها تتكلم ببرود :زعلانة سارا انتي عارفة حركات احمد والله كنت متوقعة

انه طلع

سارا: عادي ماعلينا ههههه

ملاك: اوكي شوفي احمد موافق وقالك قولي لفراس يسأل عنه وهو بيتكفل بكل شي يقول كم

سارا عندنا .

سارا الي صار وجهها احمر اكثر من اول وحار : هههه شكرا يالغلا هههههههه أوكي الساعة12

بدخل او بتصل اوكي يالله باي

وسكرت والكل كان منتبه

خالد يقطع السكوت :ههههه لاتقولي احمد والله اني غبي كيف نسيته .

سارا: ههههه مادري عنك وتناظر الشباب بثقة وانتصار وناظرت فراس:اذا رحت اسأل عن احمد

عبدالله ال... وهو بيتكفل فيك ومبروك مقدما

خالد: والله انا اشهد اختي ماكذبت مبروك .

الشباب كلهم مطيرين عيونهم ويناظرون خالد المبتسم الشباب ع بالهم الي كانت تكلمه احمد

وخالد عارف وانقهروا والصدمة الاكبر لما تكلم ابو خالد الي كان منتبه لهم وسمع كلامه بابتسامة:

هههه بنت ابوكي عرفتي تختاري احمد ماراح يقصر بشي معاك ومبروك . سارا راحت لابوها

وتبوسه افأ وانا بنتك

دخل ليث وقطع حوارهم الي كله دهشة من الشباب : السلام عليكم وسلم ع الموجودين .

سارا صار لها فترة مو شايفة ليث وغير انه كان ضعيف مرة مثل الريشة والحين صار اسمن

وجسمه صار رياضي وبشرته برونزيه وشعره طولان وشكله تغير شوي فماعرفاته .

الهيثم رن تيلفونه واستأذن يكلم برا بعد ماسلم على الشباب .

سارا تمسكت بابوها بقوة وحست برجفة ابو خالد ناظرها باستغراب

ليث بابتسامة : كيفك سارا سلامات .

سارا بتوتر وخوف صوته موغريب : الحمدلله بخير الله يسلمك .

ابو خالد بخوف وحنية : خير يبه تحسين بشي .

سارا بتوتر : ها لالالا بس بدخل داخل يمه اتجي معاي؟

الجدة : ايوة يالله خلينا ندخل.

خالد : استغرب من تصرف اخته حاسها مو طبيعية فيها شيء بس مايدري ايش هو واندمج مع

الشعب الي عنده خاصة بدخول احمد ومروان .

" احمد 24 ومروان22 وابوهم الي هو اخو الجد يعني عم بوخالد وبوجهاد وبوالهيثم "

سارا وهيا ماشيه لمحت الهيثم واقف يتكلم بتلفونه واستغربت من شكله ووقفت تطالعه شكله

متغير عليها تغير مرة حتى اسلوبه في الكلام كان نفسها تجلس تسولف معاه وتتناقر معاه زي

زمان انتبهت لاسم يذكره.

الهيثم كان مستغرب من المتصل ومو حاس بالي جالسة تراقبه وتستمع لكلامه

الهيثم : هلا ايوة معاك الهيثم امري .

المتصل : انا بدي اسألك عن لي لي .

الهيثم بصدمة : لــــي لـــــي .

المتصل : انا سألت عنها وقالوا اسأل عنك وانت تخبرني عنها.

الهيثم : مين معي.

المتصله باسلوب ينرفز : اكيد لعبت عليها عشان فلوسها وسويت حالك الحبيب الوفي .

الهيثم بعصبية : صح انا حبيت لي لي بس مو مثل ما انتي معتقدة ومو مهم تعرفين ايش كان بينا

انتي الحين ايش تريدين .؟

المتصل : انا الحين في المطار ولما اوصل اريد مقابلتك.

الهيثم : اولا مين معي و ماكمل كلمته لانها سكرت .

الهيثم وتنهد تهيده خرجت من القلب وسرح لثواني وبعدين دخل داخل


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RomanTic-TiGeR
Big Bo0s
avatar

عدد المساهمات : 986
العمر : 30
تاريخ الميلاد : 09/04/1988
تاريخ التسجيل : 21/01/2010
الموقع : قصر الغموض


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 9:01 am

ترقبوا الجزء الرابع ...من تخلصون عطوني خبر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
C O L O R
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 253
العمر : 32
تاريخ الميلاد : 22/10/1985
تاريخ التسجيل : 26/03/2010


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 7:16 pm

تااااايغرووووه إفتر رااااسي

وصلت عند

احمد "بوخالد" اصغر خوانه المتزوجين متزوج فاطمة بنت عمه اخت زوجة اخوه محمد عنده

هذا عم هذا وهذا خال هذا لكن مب خال هذاكي

ما هذا........؟؟

بطلت اجمع

بكمل الروايه وبشوف بس عادي لو ما فهمت تسوين لي دروس خصوصي...؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
C O L O R
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 253
العمر : 32
تاريخ الميلاد : 22/10/1985
تاريخ التسجيل : 26/03/2010


مُساهمةموضوع: رد: أسرار العيون .. رواية رومانسية   الإثنين 14 يونيو 2010, 8:36 pm

أناااااااااااا خلصت

كملي فديتك

"عندي مداخله

ماخلو اسم ما حطوه

احس كل الاسامي الحديثه بهالقصه

بس الحمدلله شوي شوي بديت فرق بين الشخصيات واربطهم ببعض

انتظر التكمله

ولا اقوووول

شو رايك تحطين اخر جزء عقب تكملين الاجزاء...

تعرفيني ماحب الانتظار...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أسرار العيون .. رواية رومانسية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: برانـــد الأدبــ والثقافة :: ڦڝڝ ۅړۅآيآټ      -
انتقل الى: